الاثنين، 24 مايو، 2010

هكذا الصداقة

::
داميين أسبينال يدير ملجأ للحيوانات في أنجلترا يقوم فيه برعاية قرود (الأيبس بمصطلح أدق) الغوريلا التي تأتيه عادة من حدائق الحيوان وتهيأتهم لإرجاعهم إلى مواطنهم الأصلية في الغابات الأفريقية.

وأحد أفراد الغوريلا التي أرجعها إلى الغابة، كان قد تولى رعايته وتربيته بنفسه منذ صغره في الملجأ لمدة خمسة سنوات، تطورت خلالها بينهما صداقة وطيدة. فعزم داميين مؤخراً على زيارته في موطنه في الغابة بعد مرور خمسة سنوات من تركه له هناك ليرى بنفسه كيف تكيّف مع موطنه الطبيعي. وهذا فيديو كليب للقاء الذي جرى بين داميين وصديقه الغوريلا واسمه كويبي عندما ذهب لزيارته.

وقد حذرت إحدى المراقبات داميين قبلها من سلوك كويبي المتقلب، وقالت أنه قد هاجم زائرَين من الذين أتوا لمشاهدته، وبيّنت له أنه قد يكون وديعاً في لحظة وفجأة ينقلب شرساً في لحظة أخرى. ولأن كويبي لم يرى داميين منذ خمسة سنوات، كان الخوف سائداً عند المراقبين من أن يكون قد نساه فيهاجمه ظناً منه أنه غريب:



 
* * * * * * * * * *
ماهو أوفى الحيوانات للإنسان؟ ماهو أخلص الحيوانات صداقة للإنسان؟ هل صداقة الحيوان أفضل من صداقة الإنسان؟ أين الحيوانات أفضل صديق للإنسان؟ هل يمكن أن يكون الشيمبانزي صديق الإنسان؟ هل توجد صداقة بين الشيمبانزي والإنسان؟ هل توجد صداقة بين الغوريلا والإنسان؟ ماهو عمق الصداقة بين الإنسان والحيوان؟ ماهو عمق الصداقة بين الشيمبانزي والإنسان؟ ماهو عمق الصداقة بين الغوريلا والإنسان؟ هل شاهدت فيديو كليب الصداقة بين الإنسان والغوريلا؟ مارأيك بصداقة الإنسان مع الشيمبانزي؟ مارأيك بصداقة الإنسان مع الغوريلا؟ هل توجد صداقة بين الغوريلا والشيمبانزي؟ هل صداقة الإنسان مع الكلب أقوى من صداقته مع الشيمبانزي؟ هل توجد صداقة بين الحيوانات؟ ماهي الحيوانات الصديقة؟ مامدى قوة الصداقة بين الإنسان والحيوان؟ مامدى قوة الصداقة بين الإنسان والغوريلا؟

هناك 9 تعليقات:

Godless Saudi يقول...

عند قضائك وقت مع اي نوع من الرئيسيات الغوريلا أو الشمبانزي سوف تشعر بشئ غريب عندما تنظر في أعينهم .

فيديو جميل. وهذا سلسلة جميلة عن مدى تشابه المعيشة بين الانسان والقرد

http://www.youtube.com/watch?v=gTeLsEGPjdU

Moral Rationalist يقول...

جميل جدا
لقد ذكرتني بفيديو الاسد كريستيان

http://www.youtube.com/watch?v=pNv2A4Kfx4k

تحياتي

بصيص يقول...

عزيزي Godless ،،

قد يكون هذا الشعور الغريب الذي ينتابنا عند النظر إلى هذه الحيوانات هو اعتراف باطني لصلة القرابة الشديدة بيننا وبينهم، بصرف النظر عن القناعة الشخصية الظاهرة.

وشكراً على الرابط لما يحتوي على معلومات نثافية هامة لابد أنها تزعزع أي عقيدة تفصلنا عن هذه الحيوانات وغيرها كخلق مستقل.

ولك تحياتي

بصيص يقول...

عزيزي Moral ،،

وجه الشبه بين تصرف الأسد كريستيان والغوريلا كويبي مدهش ويدل على وجود قاسم مشترك بيننا وبين الحيوانات الأخرى، كما يُبرزه هذا التناغم العاطفي، يتعدى الحدود الفاصلة التي نصبها المعتقد القديم (والذي لايزال يتشبث به الكثير إلى اليوم)

شكراً على الرابط
ولك تحياتي

Pure يقول...

ياااه على هدوء كويبي

هذه الصفة التي نفتقدها
في إنسان اليوم

التناغم في العلاقة
بين الإنسان والحيوان
يثبت أننا لسنا بحاجة إلى لغة
لنتواصل بها

اللغة
والحديث
والكلام الكثير
يلعبون دورًا في سوء الفهم
بين البشر وبعضهم

كم جميل أن نتفاهم
دون لغة

بصيص يقول...

عزيزتي Pure ،،

هل نستطيع أن نتفاهم بدون لغة؟

بكل تأكيد، فهناك أساليب أخرى كثيرة للتواصل نستخدمها نحن وباقي الحيوانات طوال الوقت ولكن لانعي بها وهي ماتسمى بـ
Nonverbal Communication
فتعابير الوجه والنظرات والإيمائات وحركة الجسد واختيار الملابس والألوان وتسريحة الشعر وغيرها الكثير من هذه التعبيرات تنقل إلى المتلقي معلومات كثيرة عنا وتكشف عما في يجول في بالنا.

وفي بعض الحالات تكون طريقة التعبير هذه أبلغ وأصدق بكثير من التخاطب اللغوي، ولكن في الظروف العادية أعتقد أننا نحتاج إلى التخاطب بشكل مباشر بالرغم مما يجلبه هذا الأسلوب من مشاكل.

مع تحياتي

Pure يقول...

ليت التفاهم يتم بكلمات قليلة
كالإنسان البدائي

هل شاهدت فيلم Caveman؟

فيلم ممتع
يروي قصة الإنسان البدائي بأسلوب كوميدي

بطولة Ringo Starr

هذا موجز للفيلم
http://www.youtube.com/watch?v=u58TKioxsVs&feature=related

بصيص يقول...

عزيزتي Pure ،،

شكراً على اللنك، سمعت عن هذا الفلم ولكني لم أشاهده ويبدو أنه فعلاً مضحك.

الإنسان قادر على صياغة أفكار في غاية التعقيد، وفي الحالات العادية لايمكن نقلها إلى الآخرين إلاّ بواسطة التخاطب مما يدفع البعض إلى "الهذر" الغير مجدي. ولكن الخيار الأفضل هو التقتير في الكلام لإيصال الرسالة بدون تشتيت، وأنا أتفق معك في هذا الهدف.

مع تحياتي

غير معرف يقول...

هل يوجد من يعوض الكلب في خدماته مع الانسان؟