الاثنين، 18 مارس، 2013

دين السماء أو لغو الفقهاء؟

::
أوكي، من كثرة سماعي بان الدين الإسلامي الممارس حالياً ليس هو الدين الإسلامي الصحيح الذي أنزله الله على رسوله وحبيبه محمد، والسيد المفكر الإسلامي أحمد عبدو ماهر ضيف حلقة البرنامج في هذا الفيديوكليب يؤكد ذلك أيضاً بإشارته (في الدقيقة السادسة من المقابلة) إلى أن الإسلام المطبق حالياً هو "دين أرضي لم يأت به الله ورسوله"، وأنه "دين الفقهاء وليس دين الله"، خلاص أنا اقتنعت الآن أن الدين الإسلامي الحالي ماهو إلاّ دين سحبه الأئمة والفقهاء المسلمون من مؤخراتهم وفرضوه على الناس.

طيب، هل من الممكن أن يدلنا أحد على موقع أو حصن أو مخبأ الدين الإسلامي الأصلي الصحيح الذي أنزله الله على جميع البشر ثم أخفاه عنهم، حتى نذهب إليه ونجره من مخبأه لنعانقه ونعتنقه لننقذ أرواحنا من إرهاب نكر ونكير في القبر وأهوال مابعده.

الفيديوكليب يكشف حقيقة عدالة الشرع الربوبي المطبق حسب المنظور الفقهي، ولكن الناقد اللاذع لهذا الشرع "الأرضي" أحمد عبدو ماهر لم يتعب نفسه بإرشادنا إلى الإسلام الحقيقي الذي أصبح يشابه "بيض الصعو"(1)، يشير إليه كل مسلم، إنما لم يراه أحد.
 
 

 
 
 
(1)  بيض الصعو - والصعو جمع لـ صعّوة وهي طائر صغير - هو تعبير كويتي ساخر يستخدم للإشارة إلى إستحالة العثور على شيئ.

هناك 3 تعليقات:

غير معرف يقول...

حسن نصرالله لا يمثل الاسلام
الاخوان لايمثلون الاسلام
السلفيون لا يمثلون الاسلام
بن لادن لا يمثل الاسلام .. مع اني ارى طبقه بالملي ..



فعلاً انه بيض صعوه

م - د مدى الحياة يقول...

سواء كان الدين الاسلامي الحالي هو الصحيح ام لا , فهما احلاهما هو دين مر علقم ! فهما دينين مفترسين شرسين لايوجد من هو عاقل يتمناهما ! وان كان لايعجبهم الدين الحالي الغير صحيح اذآ لماذا هم يفرضوه بالقوة على الناس ؟! الجواب هو الانتظار ريثما يعود الدين الحقيقي وبنكهة جديدة ! وهو دين محمد ! ، وايضآ الذين يقولون ان الدين الاسلامي
الممارس حاليآ ليس الدين الصحيح هما في الحقيقة يريدوا ان يعودوا الى تطبيق الاحكام القاسية البدائية من قطع يد السارق حتى لو سرق بيضة دجاجة ! بعد سين وجيم وامام الي يسوى والي مايسوى ! وكذلك قطع رقبة القاتل بالسيف ومن صناعة اسلامية
وليس من سواه ! وجلد الزاني والزانية بالسوط او الرجم حتى الموت وامام العامة ! مثل مافعل الحبيب محمد بالمرأة الزانية عندما رجمها حتى الموت دون رحمة او شفقة وهو الذي ينادي بالرحمة تجاه المراة والطفل والمسن وحتى الحيوان ! تناقض خطير وعجيب ! وايضآ يحرم على المرأة التبرج والتعطر حتى لايشمها الثيران ! عفوآ اقصد الرجال ويحدث مالايحمد عقباه ! وتكون زانية بدون زنى ! وايضآ تلبس الحجاب والجلابيب وإلا ! , ويحرم كذلك شرب الخمر والبيرة بأنواعه وربما ايضآ الموسي والبربيكان فهما يشبهان الخمر ويذكران به ! ويحرم لعب ورق الزنجفة (البتة ) فهو يشجع على القمار ويلهي عن الصلاة وهو امر خطير ! ويحرم الموسيقى والقائمة تطول ! ويحث على الجهاد في سبيل الله دون تردد وضد كافة الكفار والملحدين حتى لو كانوا بمرتبة انشتاين او نيوتن او جراهام بيل وغيرهم الكثيرون من اعظم الفيزيائيين كافة وجميع المخترعين كافة ! فهذا كله لايشفع لهم عند الاسلام الصحيح وفضلآ عن انهم انجاسآ على حسب روئية الاسلام لهما ! مهما استحموا او حتى غطسوا بالديتول والكلوركس وحتى لو شربوه !
يعني فأنه لايقبل عند الله الا الاسلام !! وما ادراك ماهو الاسلام سواء كان اسلامآ حقيقيآ وصحيحآ ام اسلامآ غير حقيقي وغير صحيح فهما كلاهما مفترسين كما اسلفنا ! وكلاهما يهدفان الى اخضاع البسطاء والعامة من الناس المخدوعين والمغيبين والمرأة كذلك ! وايضآ ماقد يسقط في قبضتهم من المزيد من الكفار السذج الجدد العديمي الخبرة بالأسلام ! ومن هنا نقول لانريد اسلامآ غير صحيح من ابتكار الأئمة والفقهاء وما به من تناقضات وشرور , ولا اسلامآ صحيحآ وحقيقيآ وما به من احكامآ همجية وبدائية فكلاهما عضاتهما مميتة ! وكلاهما دينين ارضيين من صناعة البشر (الانبياء) وحتى ورثتهما اليوم من الأئمة والفقهاء والاوباش ايضآ ! الاحياء منهم والاموات ! امثال صدام وزرقاوي وبن لادن والملا عمر والقرضاوي وجميع الطواغيت المستبدين المصاصين للدماء كافة ! ومن هنا فلا عجب ان لم يتعب احمد عبدو ماهر نفسه ويرشدنا هو وغيره الى الاسلام الحقيقي الذي اصبح يشبه بيض الصعو الذي هو في الحقيقة بيض ثعبان الكوبرا او ثعبان ممبا الافريقية السامة ! ونكتفي بهذا القدر من الكلام ونقول لانريد اي اسلام بأنواعه وانما نريد العلمانية الحقيقية وما تحتويه من الانسانية الاصيلة والعقل والعلم والابداع وسعادة البشرية كافة دون تمييز وتفرقة بين جميع الامم قاطبة وليس كما يفعل الاسلام ويناقض
نفسه ! ومن هنا نقول لبصيصنا العقلاني استمر وناضل حتى تسقط
عنهم آخر اوراق التوت وشكرآ .

غير معرف يقول...

يا كبير يا بصيص و يا كبير يا دمدى الحياة اكيد د-مدى الحياة لديك مدونة قل لي عنها و اذ لم يكن لديك اعنقد ان تعليقاتك في هذه المدونة كافية لانشاء مدونة منطقية رائعة و شكرا لكم