الثلاثاء، 12 يوليو، 2011

ريشة على القمر

فعلاً، توجد على القمر في هذه اللحظة وأنتم تقرؤون هذه الكلمات، ريشة حقيقية من طائر حقيقي مرمية على ترابه الزجاجي العاكس، وهي ليست ملقية لوحدها بين أحجاره وصخوره البراقة، بل تصاحبها أيضاً مطرقة مرمية بجانبها. يؤنس الإثنان بعضهما إلى الساعات الأخيرة من عمر القمر بعد عدة مليار سنة إن لم يلتقطهما أحد ... أو شيئ. 

المطرقة والريشة تربطهما علاقة وطيدة، ربطها العالم الإيطالي غاليليو قبل أكثر من ثلاث قرون ... غريبة؟

أبداً، هذه قصتها:
::



في عام 1971، أسقط رائد الفضاء الأمريكي ديفيد سكوت في نهاية رحلة أبولو 15 ريشة ومطرقة على سطح القمر في تجربة لتأكيد نظرية غاليليو التي تنص على أن جميع الأجسام تسقط بنفس السرعة بصرف النظر عن كتلتها (وزنها)، وهذا يشمل الريشة والمطرقة، إذا لم توجد مقاومة، كالهواء (أو الغلاف الجوي بشكل عام)، تحد من سرعة أحدها، والقمر لايوجد فيه هواء ...

والريشة والمطرقة موجودة هناك إلى اليوم.

ليست هناك تعليقات: