الأحد، 17 يوليو 2011

من صور العائلة - 1

جميع الحيوانات البرية، بما فيها البشر، إنحدرت من كائنات كهذه:
:: 

(إضغط على الصور لتكبيرها)
::

الجد أكانثوستيغا غوناري  Acanthostega gunnari  الذي عاش قبل 365 مليون سنة. أستكشفت عظامه المتحجرة في غرينلاند وكان أحد أبكر المخلوقات التي بدأت بالمشي على الأرض بعد تطورها من السمك. بالإضافة إلى خصائص أخرى، كانت له أصابع في يديه يبلغ عددها ثمانية لكل يد، بينها غشاء كغشاء البط تمكنه من أداء قوي في السباحة بالرغم من أنه حيوان بري. وقد إنحدر جدنا هذا من سلف أبكر منه وهو:




جدنا تيكتاليك روزياي  Tiktaalik roseae  الذي عاش قبل 375 مليون سنة وأكتشفت عظامه في جزيرة إلسمير في كندا، كان من أبرز الحيوانات الإنتقالية التي إستكشفت، فقد كان يجمع خصائص مشتركة مابين السمك والحيوانات البرمائية. وكانت له من ضمن خصائص أخرى كثيرة، عظام إبتدائية لإصابع اليد مدفونة داخل زعانفه لم تتشكل خارجها إلاّ في فصائل لاحقة مثل أكانثوستيغا أعلاه بعد مرور ملايين السنين. وبالرغم من ذلك فقد كانت له مفاصل رسغ في زعانفه مكنته من لويها كلوي اليد. كما تطورت له رقبة أيضاً حيث تعتبر الرقبة أحد خصائص الحيوانات البرية (السمك لاتوجد لها رقاب). ولكن قد يكون أهم خصائصه هو إزدواجية مقدرته على تنفس الهواء مباشرة بالإضافة إلى إستخلاص الأوكسجين بواسطة خياشيمه. فهو يمثل نموذج رائع كحلقة وصل مابين السمك والحيوانات البرية. وقد تطور جدنا التكتاليك بدوره من كائنات سمكية كهذه:




جدتنا يوزثينوبتيرون فورداي  Eusthenopteron foordi  التي عاشت قبل 385 مليون سنة. وبالرغم من أنها كانت سمكة، إلاّ أنها كانت تمتلك خصائص أخرى كثيرة مدهشة وفريدة في الأسماك تشترك فيها مع الحيوانات البرية، كوجود عظام العضد والزند والكعبرة في الساعد، مدفونة كلها في زعانفها الأمامية، وعظام الفخذ وعظمي الساق، الضنبوب والشظية، مدفونة أيضاً في زعانفها الخلفية.


مقالات أخرى في المدونة عن دلائل التطور، (إضغط على العنوان لتقرأ الموضوع):



الـتـطور حـقـيقة
Evolution is true, live with it
* * * * * * * * * *

هناك 4 تعليقات:

أحمد يقول...

سبحان الله، نقول أن الله كرّم ابن آدم وخلقه في أحسن تقويم، وما زال هناك أقوام يصرّون أن الإنسان أصله حيوان، معتمدين على نظرية لا تتجاوز المئتي عام. لا تعليق.

غير معرف يقول...

إلى أحمد ..
ما ذكرته أنت هو مجرد قول .. بدون أي دليل . بل بدون محاولة لإعمال العقل وإيجاد دليل .. مجرد شخص قال أنه نبي وقال أن خالقه قال كذا وكذا ..
أما ما يخص نظرية التطور فهي تقوم على أدلة وبراهين .. قد تتفق معها أو تختلف ولكن البراهين عليها أكبر ببلايين المرات من أقوال نبيك ..

بصيص يقول...

الأخ العزيز أحمد ،،

عليك أن تسأل نفسك لماذا صمدت النظرية أكثر من 150 عام بدون أن يظهر دليل واجد ينقضها، بل أن هناك أطنان الأدلة التي تؤيدها. وعليك أن تسأل نفسك أيضاً لماذا لم يظهر دليل واحد يؤيد أقوال التراث الديني، بل أن هناك أطنان الأدلة التي تعارضه.

لك تحياتي

غير معرف يقول...

بعد اجدادنا الشمبانزيه ها نحن نرئ اجداد اجدادنا الزواحف هههه