السبت، 27 أبريل، 2013

إستراحة الويك إند - من جنون الأديان

::
كلما ظننت أنني قد شاهدت ذروة الخبل الديني في عقيدة ما، تظهر لي عقيدة أخبل. وهاكم آخر عينة من المجانين المؤمنين المطرودين من المصحات العقلية. ولن تحتاجوا إلى تخمين أي دين تنتمي إليه هذه الطائفة، فسماهم ظاهرة على ذقونهم ورؤوسهم.
 
ولمن يتسائل لماذا ينتفض ويهتز كل من يلمس الشيخ، فالإجابة بسيطة. أن شدة قداسة الإنسان تولد فيه شحنات كهربائية، فيتكهرب كل من يلمسه. وهذه خاصية ليست نادرة أو فريدة كما قد يظن البعض، إنما يستطيع أن يخترعها أي أنسان لنفسه بنفس سهولة إختراعه لربه.

 

 
 


هناك 3 تعليقات:

غير معرف يقول...

السلفيين الوهابيين أعقل يا بصيص فهم يحجون للطواف حول حجر يظنونه مركز عرش الإله، ويقبلون بقايا نيزك يظنونه نزل من الجنة، ثم يشربون من ماء مسمم يظنونه مباركا ويسمونه زمزم.

م - د مدى الحياة يقول...

صدقت يابصيص العقلاني هو الخبل بعينه ماظهر منه ومابطن ! حقآ من قال الدين افيون الشعوب مهما كان نوعه ! فهذه آخر عينة من المجانين المخبولين دينيآ وليس الأخير ! نعم لقد احسن صلعم صناعتهم بشكل فعال ! بحيث جعل منهم تركة ثقيلة واجبارية لافكاك منها مثل فايروس سيدا ! ولدرجة انه تم طردهم من المصحات العقلية والتي فشلت في ايجاد علاج فعال لهم حتى لاتنتقل عدوى الخبل الدينى الى الأطباء النفسيين انفسهم ! إذ لايمكن علاج السرطان مالم يقتلع من جذوره الدينية ! ومن العجيب والغريب ان حتى الأطفال ليسوا بمعزل عنهم ! وهو الشئ الذي يحز في نفس كل ذي عقل دون من خلفهم وتركهم يسرحون ويمرحون وهذا الأمر ليس بمشكلة مادام رزقهم على الله مثل الكلاب الضالة ! وعلى الفطرة التي نشأوا عليها دون تدريس وتعليم وتثقيف ! سوى قراءة القرآن وممارسة طقوسه الحمقاء والغبية ! ولن يلبث الأمر طويلآ حتى يكبروا ويتخرجوا وهم اعظم عظماء الدين والقرآن والخبل الديني ! وبما ان الله إذا احب القوم ابتلاهم ! فأن الأمر يستمر وبسلسلة متواصلة ابآ عن جد وبدون اي حرج ! وقد يقول قائل انت تتحامل على
الأسلام والمسلمين وتقارنهم بما رأيته في هذا الفلم وهم لايمثلون الأسلام الصحيح ! فنقول ربما ! ولكن الخبل وسواه ملازم لكل الأديان والمذاهب وبأشكال متعددة ! وانتم لستم بمنآى عن ذلك ! واحدى الأمثلة على ذلك ظنكم ان التثاؤب بدون وضع اليد على الفم يجعل الشيطان يدخل إلى فمكم وكأنه سكن له بدون دفع الأيجار ! وايضآ اعتقادكم ان الوزغ الصغير المسكين هو عدو النبي ابراهيم وعدو التوحيد !! وايضآ خروج النبي الى الفضاء الخارجي وعلى دابته البراغ بدون اي حماية من الأشعاعات الكونية القاتلة وعودته سالمآ !! واني اعجب ماذا فعل بدابته البراغ بعد ذلك ولماذا لم يراها احدآ من قومه لتكون هي الأخرى شاهدآ على ادعائه ! واكثر من ذلك بقي لايعرف شكل الأرض الدائري على الرغم من ذهابه خارج الغلاف الجوي للأرض واستمر على اعتقاده مدى الحياة وهو يضن ان الأرض (مسطحة)!!!! وهذا غيض من فيض ! ومن هنا يتضح لنا ان الخبل الديني عندما تتوفر له البيئة الخصبة للتكاثر فأنه لن ينتهي ويتلاشئ من تلقاء نفسه ، بل سوف يتفرع وتظهر منه اشكالآ قد لاتخطر على البال ! وفي النهاية نقول الحمد على نعمة العقل والألحاد وشكرآ .

غير معرف يقول...

ما هو التفسير العقلاني لما نراه في الفيديو خاصة أنه لا يبدو التكلف على أغلب الناس الذين نراهم فيه ؟ و كأن قوة غير مرأية تنبعث من الشيخ الجالس ؟