الثلاثاء، 13 سبتمبر، 2011

سنجاب بالع قنينة

::







وفقاً لشركة برودوغ (الكلب الخمري) الإسكتلندية المنتجة للبيرة، "نهاية التاريخ"، هو ماركة البيرة الخاصة جداً التي أنتجت منها الشركة 12 قنينة فقط وتحتوي على 55% الكحول (نسبة الكحول في البيرة العادية يتراوح مابين 4-6%).

ولتمييز هذه البيرة عن غيرها، قررت الشركة تعليب قنانيها داخل حيوانات محنطة إلتقطت جثثها من الشوارع إثر تعرضها لحوادث السيارات. وقد أستخدمت للتحنيط 4 سناجب و 7 عرسات (إبن عرس) وأرنب واحد. وبيعت كل قنينة (بالجثة طبعاً) بسعر 765 دولار، إلتقطها كلها (أي تخامطها) مشترون من أمريكا وكندا وإيطاليا والدنمارك وأستكلندا وأنجلترا.

ولايسعني إلا أن أعزي قرائي الأعزاء عشاق البيرة على إثارة سيول لعابهم لهذه البيرة المميزة بقولي ... 

هارد لاك، راحت عليكم.


ليست هناك تعليقات: