الخميس، 8 ديسمبر 2011

بوزون هيغز وصعوبة الحصول على الآيسكريم في تركيا

::

بيتر هيغز

بوست اليوم يحتوي على موضوعين مترابطين/مختلفين: الأول فيزيائي/هرطقي، والثاني آيسكريمي/مسلّي. فمن لايريد قراءة معلومات فيزيائية/هرطقية، ربما لسبب نفسي قاهر مثل "ماله خلق" فليقفز إلى الموضوع الثاني ليتسلى بمشاهدته. ومن يتسائل ماهو الرابط بين الموضوعين المختلفين، فعليه أن يقرأ الموضوع الفيزيائي ليعرفه (شفتوا كيف أصطادكم؟).

الموضوع الأول، بوزون هيغز:

بلغت تكلفة بناء المصادم الهادروني الكبير حوالي تسعة مليار دولار، وكان أحد الأهداف الأساسية الهامة التي تطلبت هذا القدر الهائل من التكاليف لبناء هذه الآلة التقنية الجبارة هو للتحقق من وجود الجسيم الأولي المسمى بـ بوزون هيغز  Higgs boson، وهو الجسيم الذي يعطي المادة كتلتها (وبالتالي يعطي الآيسكريم قوامه، وهذا هو الرابط بين الموضوعين) وأحد المكونات الناقصة (أو ربما بعبارة أصح: الغائبة) التي يتوقع عند إكتشافها أن تضيف إلى النظرية الفيزيائية المسماة بـ النموذج القياسي لفيزياء الجسيمات والتي تصف المكونات الأولية للمادة وقواها.

وقد تنبأ بوجود هذا الجسيم المتواري عن الإستبيان عدة علماء في منتصف العقد السادس من القرن الماضي، لعل من أشهرهم العالم الفيزيائي الإنجليزي بيتز هيغز، ولذلك أطلق على الجسيم إسم هيغز. إنما لم يعثر عليه الباحثون رغم محاولات إستمرت أكثر من ثلاثين سنة ... حتى هذا الأسبوع.

فـ قاعات الأبحاث والإجتماعات في سيرن (المنظمة المشرفة على المصادم الهادروني) تمتلآ هذه الأيام بهمسات فرحة وابتسامات متزايدة أعقبت الإنتهاء من التدقيق الطويل المضني لما يقارب من الـ 350 تريليون تصادم نووي خلال هذه السنة، والذي أسفر عن ملاحظة عشرة ظواهر فقط منها مرشحة لأن تمثّل الهيغز المفقود (مما يبين مدى صعوبة العثور على هذا الجسيم). والفرحة الملحوظة التي تعم أجواء قاعات سيرن ربما تشير إلى إكتشاف ما، يتوقع المراقبون أنه يتعلق بـ بوزون هيغز.

فالعالم بأكمله الآن، وليس عالم الفيزياء فقط، ينتظر بترقب إصدار بيان رسمي خلال الإجتماع القادم لعلماء الفيزياء المنعقد يوم الثلاثاء من الأسبوع القادم في المصادم، إما للتأكيد على العثور على هذا الجسيم أو على عدم وجوده، أو ربما على وجود جسيم آخر يختلف عنه.

أياً كانت النتيجة، فسوف يكون بيان علمي هام لاستكشاف تاريخي سوف يساهم في تكملة أو تعديل نظرية الجسيمات الفيزيائية. وهذا سوف يؤدي بدوره إلى معرفة أوضح لطبيعة المادة، وبالتالي معرفة أعمق لطبيعة تكوين الحياة وتكويننا نحن ... البشر.

هذه هي الإكتشافات التي تقربنا من كشف المجهول ومعرفة حقيقة الوجود، كيف أتى ومن أين أتى وبأي آلية. وهذه هي الإكتشافات التي كلما قربتنا من حل معضلة الوجود، كلما كشفت لنا زيف القناعات الموروثة بخصوص الخلق وأبعدتنا عنها. وهذه هي الإكتشافات التي سوف تزيل قناع القدسية عن الخرافة وتعريها لتفضح حقيقتها، وكلما زادت هذه الإكتشافات، وسوف تزداد بلاشك، كلما اندحر الجهل وازدادت الثقافة وانتشر الوعي واشتد ضوء التنوير ... وتقهقر الدين، إقرأ هـنـا.


صورة تخطيطية لانتثار الجسيمات بعد تصادم حزمتين من البروتونات. إذا رأى العلماء الخطوط المستقيمة الحمراء فيها
فهذا يعني إكتشاف بوزون هيغز.، لأن هذه الخطوط تمثل مسارات جسيمات أولية عالية الطاقة تسمى بـ ميوونز،
تظهر نتيجة تحلل الهيغز بعد التصادم. 


وسوف أتابع تطور هذه الإكتشافات وأنشرها في المدونة.

الموضوع الثاني: الحصول على الآيسكريم في تركيا صعب.
::
::


* * * * * * * * * *

هناك 12 تعليقًا:

غير معرف يقول...

(وبالتالي يعطي الآيسكريم قوامه، وهذا هو الرابط بين الموضوعين)
لووووووووول طلعت كوميدي بصيصوه

Fransy يقول...

في البدء كانت النقطة الاولى. لانهائية الطاقة ولانهائية الكتلة. ثم انفجرت.
ثم تشكلت الجزيئات-particules- بعضها طاقة صرفة مثل الفوتون والنوترينو وبعضها له كتلة كالنوترون.
سمّيْنا من كان له كتلة بالمادة.
وقلنا ان "البوزون هيجز" هو المسؤول عن امتلاك الجزيئات للكتلة.
كل هذا بالحسابات والكومبيوترات ولم يشاهد احد للبوزون اثراً.
السبب ان البوزون تشكل في بداية الانفجار عندما كانت الحرارة مئة الف مرة حرارة الشمس ولظهوره علينا ان نخلق ولو في نقطة هائلة الصغر هذا الشرط.
وتم بناء ال المسرع في السرن وكانت الكلفة بين 3 الى 10 مليارات من اليورو.
الى الآن لا أثر
هل يلعب البوزون معنا لعبة استغماية استفزازية؟
هل يريد ان نهجر فكرة الانفجار العظيم؟
هل من العبث ان يسميه العلماء سخرية "جزيئة الله" لانه أوجد الكتلة فاوجد المادة؟
ما رأي قسم الاعجاز في جامعة غزة والامام؟

شكرا بصيص على الموضوع. احيانا نحتاج الى من يقول لتابعي التابعين من التابعين .... اننا في القرن الواحد والعشرين وليس السابع.

Fransy يقول...

بوزون هيجز ان تاكدت فرضيته هو ما يعطي اي جسم بما فيه الايس كريم الكتلة وبالتالي يجعلها تتواجد كمادة. بالضبط كما أن الفوتون يعطي الاشعة الكهرومغناطيسة الطاقة حسب
طاقة الفوتون = ثابتة بلانك x التردد.
صحيح أن هذا لم يرد في صحيح البخاري.

بصيص يقول...

العزيز فرنسي ،،

"هل يلعب البوزون معنا لعبة استغماية استفزازية؟"
هل يريد ان نهجر فكرة الانفجار العظيم؟
هل من العبث ان يسميه العلماء سخرية "جزيئة الله" لانه أوجد الكتلة فاوجد المادة؟"

أتذكر أنني تناقشت مع إحدى المؤمنات في أحد المنتديات في مثل هذه التساؤلات فأجابتني:

"أن جميع الأجوبة لجميع التساؤلات، علمية أو غيرها، موجودة في القرآن إذا بحثنا عنها فيه".

فأجبتها:

"أن جميع الأجوبة لهذه التساؤلات، علمية أو غيرها، موجودة في أي كتاب تختارينه، إذا بحثت فيه"

فاسمح لي ياصديقي العزيز بأن أختلف معك في قولك:

"صحيح أن هذا لم يرد في صحيح البخاري"

وأقول:

بل ورد فيه، إذا بحثت عنه.

سعدت باستحسانك للموضوع ياعزيزي ..
مع خالص المودة

الجمعة, ديسمبر

Fransy يقول...

السيد مسلم مصري
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
كم تشعب الحديث بيننا في التدوينات الثلاث السابقة للصديق بصيص.
اصبحت اخشى اننا نمس المواضيع مسا فيلقي كلا منا بما حفظ ثم يذهب.
ليس في هذا بأسا او سوءا. هو شكلا من اشكال حرية التعبير.
لكني اتمنى وربما لا تصدقني ان استفيد أكثر من جدة واصالة الزوايا التي تنظر منها الى الامور.
بالمناسبة أنا لا يهمنى أن اصنفك وارجو مثلك ان يكون الحوار بين افكار لا اشخاص.
ولكن

- اظن هذا طوبائيا فمن يستطيع التجرد الى تجريد القول عن قائله؟
اليس مجرد ورود حديث في صحيح البخاري ومسلم عندك يضفي على طبعه الصدق والقدسية؟اليس في معرفك-مسلم مصري- اشارة الى منتبعك الاسلام وقوميتك المصرية؟ ليس من السهل -ولا من الخير- يا سيدي نكون محض افكار.
من جهة ثانية

- لو أنكرت وجود "الخالق" امامك الا تدعوني ملحدا؟ ولو طلبت ان يسكن الدين في القلوب والمساجد ويرحل عن الادارات الا تدعوني علمانيا؟
سأحاول أن امتثل بقدر ما استطيع الاشارة العامة الى جذور افكارك ما استطعت ولا اعدك بالنجاح دوما.
دمت بخير وسلام

Fransy يقول...

الصديق بصيص
اتمنى لو اتحت لنا الحديث عن
- التجربة الايرانية كنموذج للحكم الاسلامي طبقا للشريعة كما يرى السيد مسلم مصري.

- معرفة الاسلاميون بالغرب وما يريدونه ان يكون؟

- المثلية
- تبرير العنف وكراهية الاخر في الفكر الصحوي.
- معنى الحكم بشريعة الله
وما يود السيد مسلم ان يضيفه فهو غالبا ما يقول محقا" وهذا موضوع آخر ...."
ارجو ان لا تجد في هذا اي تطاول على حقك في اختيار موضوعاتك ولكنه مجرد امنية واقتراح من صديق لمدونتك وربما لك.

اتمنى ان ترفع خاصة الاشراف على التعليقات قلا اجد في مدونتك ما يبرر ذلك. طبعا تستطيع اعادتها متى شئت ان وجدت سوء استغلال.
لا انسى ان السيد مسلم مصري وعدني بحوار قد يغير مفاهيمي وانا اتمنى ذلك.
دمتما بخير وسلام

بصيص يقول...

الصديق العزيز فرنسي ،،

لقد طرحت دعوة قبل فترة قصيرة هنا:

http://basees.blogspot.com/2011/12/blog-post_10.html

لتشجيع القراء على كتابة مواضيع أنشرها لهم كبوستات كاملة في المدونة كـ "مقالة ضيف"، والدعوة لاتزال مفتوحة.

فتستطيع أن تختار من المواضيع المقترحة ماترغب في الحوار فيه، وتكتبه كمقالة، وسوف أنشرها في المدونة تحت إسمك كضيف كاتب، يمكنك من خلالها التفاعل مع القراء.

والطلب الوحيد لدي، هو إعطائي حرية تعديل سياق العبارات والجمل (وليس المضمون)، وذلك لعدة أسباب سوف أعلمك بها عن طريق الإيميل إذا رغبت في معرفتها.

يمكنك أن ترسل مقالتك إما بواسطة تعليق أو إلى إيميلي:

basees@ymail.com

وسوف أقوم بنشره في أقرب فرصة.

أما بخصوص رفع الإشراف على التعليقات، فأفضل إبقائه. ليس بسبب منع التعليقات الغير صالحة للنشر فحسب، إنما الأهم من ذلك هو أنني أستلم أيضاً تعليقات على مقالات قديمة. فإذا رفعت الإشراف عنها فسوف تذهب هناك مباشرة بدون علمي، ولن أتمكن من قرائتها والتعليق عليها أو حذفها إذا إقتضت ذلك.

كل المودة

Fransy يقول...

شكرا بصيص
انت رائع
ليس فقط تسمح لنا باحتلال التعليقات عندك بل تدعونا الى الكتابة.
الف شكر وسالبي دعوتك.
لا تترد في حذف او تغيير او اختصار كل ما ارسل اليك. انك لن تزيده الا عقلانية.
لا احتاج الى اي تفسير لاسبابك ولكني ساكون سعيدا بالتواصل معك على
awsaj.garib@hotmail.fr


معك حق بشأن الاشراف. لم انتبه لهذا الجانب.
محبة

بصيص يقول...

سوف يسعدني ويشرفني نشر نتاج العقول المستنيرة والمميزة، والتي ينتمي لها عقلك ياصديقي فرنسي بلا شك.

كل الود

ad يقول...

وكيف يعطي بوزون هيغز للمادة كتلتها ? الرجاء التوضيح وشكرا

بصيص يقول...

الأخ/ت الكريم/ة أد ،،

باختصار شديد، بوزون هيغز يخلق حقل يحدث مقاومة للجزيئات التي تتخلله، يشبه مقاومة العسل للملعقة عندما تخوط فيه. وهذا يعطيها كتلة.

تحياتي

ad يقول...

شكرا على التوضيح :)