الاثنين، 10 يونيو، 2013

سدرة أبو بلهان لا تستجيب الدعاء

::
توجد ظاهرة تويترية مميزة إسمها فاطمة الجهراء. وفاطمة الجهراء هذه مغردة كويتية ملحدة، وحسب قرائتي السريعة لتغريداتها، أعتبرها إحدى أشد وأبدع النقاد الملحدين الساخرين من الفكر الديني وأتباعه. فهي تملك نظرة ثاقبة وعقل حاد تقود به لسان سوطي نقدي لاذع لتفاهات الدين وسلوكيات أتباعه يجعلني أشعر بالرفق للمتلقي لطرف سوطها.

تملكني الفضول قبل بضعة أيام فقمت بزيارة لصفحتها على التويتر فوجدت هناك ساحة تراشق ضخمة ليس للنقد الجاد فقط بل للتسلية أيضاً بالسخرية مما يعج به الدين من مهازل. فلم أستطع مقاومة المشاركة ببعض التغريدات التي سرعان ماجلبت لي ردود عديدة أغلبها من المسلمين الذين يبدو أنهم يتواجدون بتزاحم كبير هناك، لاشك لسبب ماورائي غيبي غامض لا أفهمه، تشتمني وتدعوا علي من ربها بشتى أنواع الشقاء والعذاب، حتى بلغ عدد الردود على إحدى تغريداتي أكثر من ثلاثين رد. فإن كانت بضعة تغريدات مني جلبت لي هذا العدد الضخم من الشتائم والإبتهالات بإلحاق السوء والضرر ضدي، فتصورا حجم مثل هذه الردود التي تستلمها فاطمة الجهراء يوميا على مدى الفترة التي مارست نشاطها هذا على التويتر.

والتويتر كقناة للتواصل الإجتماعي، تمثل عوام جماهير المسلمين، فهي لاتقتصر على شريحة دون أخرى، بل تمثل مزيج من أفراد المجتمع المشارك فيها، وهذا بدوره يعني أنها تقدم صورة كاشفة لنمط تفكير العامة في المجتمع المتدين. وهذا هو محور الطرح، والنقطة التي أود أن أتناولها اليوم.

عندما تدخل صفحة هذه المغردة وتقرأ الردود التي تأتيها، ستجد أن الغالبية الكبرى منها تدعوا على فاطمة الجهراء بشتى أنواع العذاب والمعاناة، من التمنى بإصابتها بالسرطان إلى الإحتراق إلى الدهس إلى التقطيع، وهذا يثير نقطتين:
 
1- أن أمنية إنسان بدعوته الخالصة لإلحاق الأذى والسوء ضد إنسان آخر، لا لسبب سوى أن ذاك الإنسان اختلف معه في رأيه وانتقد قناعاته، فهذا تصرف لا يحدث في العادة وليس له مبرر خارج الإطار الديني. فلو انتقد شخص الآيديولوجية السياسية مثلاً التي يتبناها شخص آخر، لن تكون ردود فعل صاحب تلك الآيديولوجية عادة بالشتم والدعوة على الناقد بإصابته بالسرطان. إنما ردود الفعل التي تحمل صبغة عنيفة تستهدف إلحاق الضرر بالناقد، فهذا تعكس ثقافة العنف والإنتقام والتهديد التي تلوح بها وتشجعها الديانات الإبراهيمية بالذات، وتمثل عنصر هام ضمن سياسة الترغيب والترهيب التي تنتهجها هذه الديانات لتدعم بها ضعف وهشاشة المحتوى وغياب الدليل.
 
2- وماهو أهم من هذا برأيي هو التغييب التام لعقل المؤمن الذي يتبع هذا الأسلوب في التعامل مع المخالف. فرغم أن فاطمة الجهراء في مثالنا هذا، تتحدى بدورها الله جهاراً نهاراً وتطلب منه إلحاقها بشتى أنواع العذاب والمعاناة التي يتمناها خصومها ضدها، بالإضافة إلى دعوة عشرات الآلاف من المسلمين عليها، فالقلة القليلة منهم سوف يقف لوهلة ويسأل نفسه:

لماذا لم تنزل صاعقة أو يحدث ضرر على هذه الكافرة الزنديقة رغم كل هذه الأدعية عليها؟ لماذا لاتزال تسخر وتتحدى وتستهزيئ بجبار الجبابرة السريع الغضب والإنتقام؟ لابد أن يكون هناك شيئ غلط في قناعاتي.

ولكن الغالبية من المؤمنين يتمتعون بحصانة ضد مثل هذه الشكوك مبنية على مبدأ مخادع وغبي في أساسه، وهو مبدأ يمهل ولا يهمل، والكل يعرف أن معنى هذا أن الله سوف ينزل عقابه الشديد على المسيئ إليه ولكن ليس بالضرورة في الوقت المتوقع. وهذا هو نفس المبدأ الذي يسير عليه أبو بلهان.

وأبو بلهان هذا إنسان متدين يعبد سدرة نابتة في حديقة بيته، ويؤمن بأنها تجلب الخير والبركة لكل من يؤمن بها ويتضرع إليها، وتلحق الأذى والبلاء على كل من ينكر قدسيتها ويسيئ إليها. فعندما يأتي جاره أبو عقلان الكافر بها ويكسر أحد أغصانها تحدياً لها، تظل السدرة ثابتة في مكانها بدون أي تفاعل، ولكن تثور ثائرة أبو بلهان عليه فيدعو ويبتهل للسدرة بأن تلحق به أشد أنواع البلاء لفعلته الشنعاء. ولكن عندما تمر الأيام والشهور والسنوات، وأبو عقلان تزداد حالته نعيماً وازدهاراً ولا يعاني حتى من صداع، يبرر أبو بلهان هذا الفشل والإخفاق النباتي المقدس بالترديد الببغائي المستمر لترنيمة: إن السدرة تمهل ولا تهمل.

ولكن عندما يصاب الملحد الزنديق أبو عقلان بالرشح الذي لم يهرب منه إنسان، أو يتعثر وتلتوي قدمه، بعد إسائته لقداسة السدرة بعدة شهور أو حتى سنوات، يسارع أبو بلهان لتعزية وعكة جاره إلى إنتقام السدرة. فعقل أبو بلهان رهين هذه المقولة الخادعة، ليس من السهولة عليه كشفها لأنها شاملة وعامة ومفتوحة الزمن، تنطبق على أي شيئ يرغب الإنسان بتقديسه وإسباغه بقوى الإستجابة وتحديد المصير.

فقوة السدرة في إستجابة الدعاء الذي يخضع للعشوائية وقوانين الإحتمال، والذي قد يتحقق وقد لايتحقق، لا تختلف بتاتاً عن قوة أي آلهة عبدها البشر، ولكن تغييب العقول بغسلها المسبق يمنع المؤمن من اكتشاف الخدعة. إنما لمن اكتشف تلك الحيلة الرخيصة كفاطمة الجهراء وغيرها من الملحدين، فهؤلاء هم الذين يعتلون منصة الضحك والسخرية على أفكار المؤمن.
 
* * * * * * * * * *
 


هناك 10 تعليقات:

غير معرف يقول...

الصلعميون فى صلواتهم الخمس و ما بينها يدعون و يبتهلون ان يفتك بأعدائه و ينزل بهم العذاب و ينكل بهم فيقتلهم و ييتم اولادهم و يرمل نسائهم و يثكل عجائزهم ! ! ! . وذلك يجرى منذ 14 قرنا’
و الحاصل ان رب صلعم لا يستجيب ، بل ان هؤلاء الكفرة هم الذين يقودون قاطرة الحضارة و التقدم و الانسانية ، تلك المبادئ التى لم يرد لها ذكر فى التراث الصلعمى

غير معرف يقول...

عزيزي بصيص بصدفة وجدت كتابات في قمة الروعة لكاتب يحمل اسم ( راضي عاقل ) وهنا توجد مقالاتة
http://www.freesyrian.blogspot.com/

هي مقالات في قمة الروعة ولكنها قديمة وانا ابحث عن اي مقالات جديدة او اخرى لهذا الكاتب الرائع فهل تدلني اين اجدها واكون شاكرا لك ....

بصيص العقلاني يقول...

أخي/أختي الكريم/ة غير معرف/ة (التعليق الثاني) ،،

أعرف مدونة راضي عاقل وقد قرأت جميع مقالاته، ولكني لا أعرف أن كان له كتابات جديدة، وأتصور لو كتب من جديد لوجدت ذلك في مدونته.

راضي عاقل كان أحد الكتاب القدماء في منتدى اللادينيين العرب، وكان من ضمن مجموعة صغيرة ناشطة تواجدت فيه خلال السنوات الأوئل من تأسيسه عام 2003. أفراد هذه المجموعة أعتبرهم عمالقة، بلا مبالغة، من الكتاب والمفكرين المستنيرين اللادينيين الذين كانوا يرتادون هذا الصرح الفكري اللامع. كان من بينهم راضي عاقل الذي كان يستخدم معرف Amsyr، إن لم تخني ذاكرتي، وسواح والقبطان والختيار وشهاب الدمشقي (أحد مؤسسي هذه الشبكة اللادينية) والفطحل المميز ابيقور. كلهم للأسف البالغ توقفوا عن الكتابة والمشاركة في المنتدى، ولكن أظن أن كتاباتهم لاتزال فوجودة في أرشيف الشبكة، وهذا رابطها:

http://www.ladeenyon.net/forum

خالص الود

غير معرف يقول...

عزيزي بصيص

ارجو لو تفضلت بكتابة بوست تجمع فيه أغلب المدونات والحسابات اللا دينية العقلانية من باب التعرف عليها، وشخصيا سوف أبدأ بهذه الحسابات :

قناة مصري ملحد الشهير بتمزيق القرآن
https://www.youtube.com/user/MasryMolhed?feature=watch


أساطير الأولين (مدون رائع على تويتر)
https://twitter.com/Genuineagnostic


عربي ملحد (مدون سعودي عقلاني وموضوعي)
https://twitter.com/mol7d_Arabi


بسام البغدادي (من أشهر الشخصيات اللادينية في تويتر والذي يدون باسمه الصريح وصاحب المطالبة الشهيرة بين اللاديينني لمناظرة محمد العوضي الذي هرب منها)
https://twitter.com/Al_Baghdady


طبعا مدونة بصيص من أهم المدونات التي اتابعها شخصيا وأكثرها افحاما للفكر الديني :)

-----

لوجيكال

م - د مدى الحياة يقول...

ان ردود الفعل من قبل المسلمين تجاه كل من يقول الحقيقة ويقول لا لتفاهات الدين وسلوكياته هي شئ متوقع تمامآ ولا يجب علينا استنكاره ! وهو شئ ملازم لهم اينما حلوا ورحلوا ! وهو ناتج عن ضعف الحجة والعقيدة الفاسدة التي زرعها الأسلام في عقولهم ! وهي مقابل قوة حجة الطرف الآخر ومنطقه السليم ! ، والمسلمين اعتادوا على ان كل شئ ممكن التضحية به حتى لو كانوا ابناء وآباء وامهات وزوجاتهم وكل شئ عزيز وثمين من اجل الأبقاء على دينهم جاثمآ على الصدور ! وإلا الأبد ! ومعه ربهم الوهمي الذي هم يعرفونه وهو لايعرفهم !!!! والكتب والمصاحف الدينية حتى لو كانت من اردى وارخص انواع الورق والحبر !!!! كذلك هو يستحق الدفاع عنه ولو بفصل الأعناق عن اجسادها وببقر بطون الزوجة ولو كانت حاملآ في اشهرها الأخيرة ! لو تجرأت ومست القرآن بسوء او شتمت النبي على الرغم انه مات منذ 1400 عام !!!! ، وهل هناك جنون وقلة العقل اكثر من ذلك ؟!!!! ، ولكن حانت ساعة القصاص واستعادة الحقوق المسليبة والمهضومة للمستضعفين والمقلوب على امرهم ! من خلال كوكبة من النشطاء المميزون من الشباب والشابات وايضآ الكبار وايضآ المنتديات والمدونات الألحادية والأدينية حيث طال انتظار الرحمة طويلآ من قبل الذي لارحمة لديه ! وبدون ادنى بصيص من السعادة والحرية الحقيقية والأمل ! اسوة بأقرانهم في الدول المتقدمة المتحضرة وكان لابد من التغيير والتخلص من تلك القيود التي تكبل اعناقهم حيث بدأت تباشير الخير تطل علينا ، وها هي تلك الظاهرة التويترية وتدعى فاطمة الجهراء الكويتية ! تطل بطلتها البهية ومتحدية بسخرية الله ! وكل تلك الضباع الشرسة ! وهي لاتعبأ بغضبهم وسخطهم عليها من ان تصيبها منهم تلك اللعنات والشتائم والعذاب من كل صوب ونوع ولون ! وبل على العكس تمامآ ! فقد قادها ذكائها الحاد من ان تثبت وبالدليل القاطع على هزلية المعتقد الديني الأسلامي المخادع وتتحدى الله جهارآ من خلال الدعاء على نفسها بالهلاك والشقاء والمرض وما إلى ذلك ! وسط ترقب الكثيرون بقلق ورهبة وخوفآ وهم يعولوا على ربهم القوي والجبار ! بوضع حدآ لتلك المهزلة الفتاة الصغيرة في جسدها والكبيرة في عقلها المسماة ( فاطمة الجهراء ) ! وهي تمسح بكرامة ربهم تحت قدميها الصغيرتين ! ، ومع ذلك مايزال هنالك املآ كبيرآ لدى عددآ كبيرآ من الغوغاء ليفعل اي شئ ضد مهزلة فتاة صغيرة مشاكسة ! ويقضي عليها بقسوة ويشفى بها قلوبهم المحترقة وتعود الأوضاع إلى ماكانت عليه من جديد ! ، او يؤجل الله انتقامه إلى اجل غير مسمى حيث يجدوا من خلال ذلك فرصة ليشفوا من خلالها جروح ربهم الدامية وحفض ماء وجهه ! وما يصيب ربهم فهو يصيبهم ايضآ ! وذلك عن طريق
حيلة ومكيدة او بحسن النية اسمهاإن الله يمهل ولا يهمل ! ، وحتى لو فرضنا جدلآ إن هناك اي سوء اصاب تلك الفتاة ولو بعد عدة سنوات ..وبعيد الشر عنها ، وهي حوادث طبيعية ممكن ان تحدث في اي لحظة لكل الناس وفي اي زمان ومكان ومن جميع مستوياتهم من الأنبياء وإلى جميع البشر بدون استثناء ! ، ومع ذلك يجدها المسلمين تلك فرصة ذهبية ليرقعوا بها جروح ربهم التي هي من جروحهم ! .

zohour zohourksa يقول...

الله لايوفقك يلكلب تجحد نعم الله يلجحود

zohour zohourksa يقول...

الله لايوفقك انت وإلي مثلك يالجحودين يا لي ماتشوفون مخلوقات الله إلي تدل على وجوده لكن لكم يوم تندمون فيه الله لايوفقكم ولايوفق الكلبه إلي اسمها عاهرةالجهراء

بصيص العقلاني يقول...

الله لايوفقكم؟؟؟ مضمون هذا الدعاء يازهور أن الله موفقكم أنتوا. طبعاُ، مو أنتوا أفضل أمة أخرجت للناس. موفقكم علمياً، نزلتوا على المريخ وبنيتوا المصادم الهادروني الكبير والمحطة الفضائية الدولية. وموفقكم اقصادياً، أغنى الشعوب في العالم وأكثرها تحضراً وازدهاراً (إذا استثنينا منها حكامكم المساكين الفقراء). وموفقكم سياسياً، أكثر الأمم ديموقراطية وعدالة واستقرار ....

تعرفين أين أفضل مكان لدعائك هذا يازهور؟ وطي راسك على بالوعة الحمام وتقيأيه فيها.

تحياتي

Mouad Rajji يقول...

هل تعلم ان الرسول جاهد في سبيل الرقيق ١ انجاز
هل تعلم ان الرسول كان يحارب اليهود ليس بسبب اعتناق دينهم بل لتحريفهم له و استغلاله لصالحهم هذا انجاز
هل تعلم ان الرسول كان يحارب الكفار بجيش لا يفوق ٥٠٠ شخص ضد الااالاف و يفوز بفضل الله و هذا انجاز
هل تعلم ان الرسول تزوج ارملة لسترها و اكبر منه سنا ليتم احترامها و...... هذا انجاز
هل تعلم ان الرسول آخر المرسلين و هذا انجاز
هل تعلم ان الرسول توفي قبل قرمن عدة و مازلنا نؤمن به و نحن لم نعش معه و لم نره و هذا اعظم انجااااااز
هل تعلم ان الرسول حتنا على احترام الديانات الاخرى و انبيائها صلى الله عليهم و سلم و هذا انجاز
.
.
.
.
.
لا اله الا الله محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم

فورستر أبو رياض يقول...

هل تعلم يا Mouad Rajji أن ما قلته أغبى تسطيح أقرأه هذا اليوم ههههههههه شكراً لك فقد أضحكتني