الأربعاء، 12 يونيو، 2013

مصابيح مضيئة في نفق مظلم

::
اقترح علي الأخ العزيز لوجيكال في البوست السابق أن أنشر لائحة بالمواقع اللادينية الإلحادية لهدف التعرف عليها والإطلاع على بعض المواهب الفكرية الحرة المنتشرة في فضاء الإنترنت. وتلبية لاقتراحه واستجابة للطلبات التي تأتيني بين حين وآخر بالإميل حول نفس الإستفسار، سوف أخصص هذا البوست لهذا الهدف.
 
وأود التنويه أولاً بأن هذه اللائحة سوف تكون مقصرة عن غير عمد بحق الكثير من الزملاء المدونين والمغردين والناشطين على الفيسبوك، لأني لا أملك الوقت الذي يتطلبه البحث في فضاء الإنترنت على المواهب العديدة الموجودة لتغطيتها، ولهذا فإني أعتذر مقدماً للزملاء الذين قد لا أشملهم في اللائحة سواءً للسبب المذكور أو سهواً. واللائحة مفتوحة لتزكية القراء الكرام لمواقع يرون أنها تستحق الإدراج. كما أن اللائحة سوف تشمل المواقع الإلحادية/اللادينية حصراً، ولن أدرج أي من المواقع الهامة الكثيرة الأخرى إذا لم تصنف تحت هذا التعريف، فهذه سوف أخصص لها بوست آخر.
 
وأتوقع أن أغلب المواقع التي سوف أدرجها هنا سوف تكون مألوفة لغالبية القراء المتابعين، ولذلك فربما سيكون البوست موجه في الغالب للملحدين واللادينين الجدد الذين تحرروا من أكبال الخرافة مؤخراً ويرغبون في استكشاف ما تحويه الإنترنت من المروج الفكرية النقدية الطلقة.
 
المنتديات اللادينية:
 
*  شبكة اللادينين العرب، لعله أقدم منتدى لاديني/إلحادي عربي موجود في الإنترنت، تأسس حول عام 2003 على ماأظن، وقد كنت أرتاده بكثافة في السابق كقاريئ أكثر من مشارك، ولي فيه ذكريات كثيرة وجميلة لحوارات جرت على مستويات شاهقة من العلم والمعرفة وقوة البرهان والدليل من طرف الملحدين مقابل المتدينين، وقد جنيت منها فائدة عظيمة لازلت أستخدمها في تدويناتي. وكان من أعضائه ما أعتبرهم بلا مبالغة عمالقة في الفكر اللاديني الحر، من بينهم معرفات كـ سواح والقبطان وراضي عاقل وشهاب الدمشقي والختيار وأبيقور. كلهم للأسف توقفوا عن الكتابة هناك، ولا أعرف إن كانوا لايزالوا نشطين في مواقع أخرى. وموقع المنتدى هـنـا.
 
*  شبكة الملحدين العرب، أكبر منتدى إلحادي عربي، يحوي على أكبر عدد من المشاركين الملحدين، وكنت أرتاده بكثافة أيضاً في السابق، وانقطعت عنه لعدم وجود الوقت، وموقعه هـنـا.
 
*  منتدى الراوندي، وهو منتدى إلحادي أسسه صديق اكتسب شهرة وصيت لامع في بلوغسفير الإلحاد العربي وحاز على إعجاب ومحبة الكثيرون، وهو الملحد السعودي النشط حميد العنزي، ومنتداه كان هـنـا. (غير موجود حالياً لسبب لا أعرفه، وربما يشرح لنا حميد لو مر هنا ما إذا قد أغلقه أم نقله إلى موقع آخر).
 
*  موقع العقول الحرة، ويدرج أغلب المدونات اللادينية الإلحادية العربية، الناشطة منها والمتوقفة، الموجودة في فضاء الإنترنت، وفي الحقيقة مجرد ذكر هذا الموقع يوفر كتابة هذا البوست بأكمله. فمن يريد التعرف على ماهو موجود من مدونات للملحدين العرب فليزور هذا الموقع. ورابطه هـنـا.
 
*  سوف أختار خمسة مدونات (كرقم اعتباطي) من ضمن اللائحة الموجودة في موقع العقول الحرة للتزكية على زيارتها وقرائة مقالاتها بسبب عمق البحوث فيها والمستوى المعرفي المرتفع لأصحابها. ولايعني هذا أنهم المميزون الوحيدون في كتابتهم، بل يوجد الكثير من المدونين مثلهم، ولكني لا بد أن أحدد رقم ما، وقد رسيت على خمسة فقط، والتدرج في العدد من 1 إلى 5 ليس ذو أهمية ولايعكس مستوى مدون دون آخر، وهم:
 
1-  أعتقد أن الغالبية الكبرى تعرف مدونة الرمال لابن كريشان، وقد كانت في وقت سابق تجذب عدد من القراء يفوق عدد قراء بعض الجرائد المحلية المعروفة. ورابطها الجديد هـنـا وإرشيف المقالات السابقة له ستجدوه هـنـا.
 
2-  مدونة أبو لهب، وهذه إحدى أهم المدونات الإلحادية الموجودة في الإنترنت لما تحتويه من مواضيع عالية المستوى في كشف هزالة المزاعم القرآنية وكذب التلفيقات الإعجازية، وهذا رابطها هـنـا.
 
3-  مدونة آية، وهي كاتبة كويتية على مستوى رفيع من الثقافة والإطلاع. لها أسلوب سلس ومفهوم في شرح مفاهيم علمية صعبة وتبسيطها للقاريئ العادي. ورابطها هـنـا.
 
4-  مدونة راضي عاقل، أحد الأعضاء القدماء في منتدى اللادينيين العرب، وكانت له مشاركات قيمة كثيرة وحوارات شاهقة المستوى هناك مقابل المحاورين المسلمين. وقد توقف عن الكتابة الآن ولكن توجد له بعض المقالات في مدونته هـنـا.
 
5-  مدونة أثير عراقي، وتحتوي على مجموعة من المقالات المتفرقة القيمة المفحمة للتلفيق والكذب الديني، رابطها هـنـا.
 
*  وتوجد مئات (وربما آلاف) المواقع اللادينية/الإلحادية والعلمانية وذات التفكير الحر النشطة على الفيسبوك، أختار لكم بعضها (سيكون بعضها مغلق ويتطلب دعوة لدخوله):
 
1-  شبكة الملحدين العرب هـنـا.
2-  منتدى اللادينيين العرب هـنـا.
3-  لا إله إلا العقل وحده لاشريك له هـنـا.
4-  ملحد وأفتخر هـنـا.
5-  منتدى المناظرات الإلحادية/الدينية هـنـا.
6-  الإنسان الكوني هـنـا.
7-  العقول الحرة هـنـا.
 
*  أما على التويتر، فلأني جديد نسبياً في هذه القناة الإجتماعية ولا أتفاعل معها كثيراً، فالصفحات التي أعرفها قليلة جداً وسوف أدرج تزكية الأخ لوجيكال للمغردين الملحدين:
 
1-  أساطير الأولين هـنـا.
2-  عربي ملحد هـنـا.
3-  بسام البغدادي، وهو شخصية صحفية عراقية معروفة هـنـا.
4-  وطبعا لاننسى فاطمة الجهراء، التي ذكرتها في بوست سابق، وصفحتها مرة أخرى هـنـا.
 
*  مواقع إلحادية/علمانية متفرقة:
 
1-  ضفاف مخضبة بالجنون. مدون له أسلوب نثري بلاغي مميز جداً ورائع في التعبير، ويبدو أنه ملحد والله أعلم، وقد توقف عن الكتابة منذ فترة طويلة للأسف. رابطه هـنـا.
2-  قناة ملحد يعرف نفسه بـ مصري ملحد، مزق القرآن في فيديو له على اليوتيوب وأحدث ضجة وغضب عارم في الأوساط الدينية، وله تسجيلات كثيرة على قناته ينتقد فيها الدين، رابطه هـنـا.
3-  صفحة كامل النجار في موقع إيلاف، أحد أهم الكتاب الملحدين الناقدين للفكر الإسلامي، رابطها هـنـا.
4-  موقع أعمال سيد القمني الغني عن التعريف هـنـا.
5-  مدونة نوافكو الرائعة، والتي للأسف متوقفة حالياً وخالية كما يبدو من المقالات السابقة، وهذا رابطها على أي حال هـنـا، لربما يعود نوافكو للتدوين.
6-  الذاكرة، مدونة علمية مهمة من اقتراح الأخ العزيز م-د مدى الحياة، ورابطها هـنـا
 
هذه مجرد عينة صغيرة جداً مما هو موجود، وسوف يسعدني أن أدرج أي تزكيات آخرى من القراء (بعد معاينتها طبعاً).
 
* * * * * * * * * *
 


هناك 6 تعليقات:

غير معرف يقول...

ولا ننسى اهم مدونة عندي شخصيا ، مدونة استاذي الملهم بصيص العقلاني الذي قادني من الظلمات الى النور باسلوبه الماتع وثقافته العالية واراه بحق من افضل الملحدين على الساحة

فلك مني خالص الشكر والمودة ولا اعرف كيف اكافئك اخي وحبيبي بصيص

غير معرف يقول...

اخوك من السعودية

بصيص العقلاني يقول...

أخي العزيز، لقد كافأتني بإفادتي أنك قد خرجت من الظلمات إلى رحاب النور. وهذه مكافأة ثمينة منك أشكرك عليها.

خالص المودة

غير معرف يقول...

وأنا كذلك عزيزي بصيص، كنت في أزمة الصدمة من المفاجأة الكبيرة :) وكانت مدونتك رقم واحد في شعوري بالاستقرار، حيث أنني كنت أعتقد أن الملحدين يلحدون بسبب ردود الفعل :) ولكن أسلوبك كان موضوعي ومفحم ولا يقدر عليه أحد.

ورغم أنني على درجة عالية من الثقافة، ولكن هذه المسألة شبه مخفية من الثقافة العربية بسبب محاربة نتائجها المرعبة للأوساط الدينية. ولذلك كنت بحاجة للإنترنت ولكتاب أمثالك.

فشكرا لك عزيزي.

أيضا من السعودية من بلاد الليبرالي الأول أبو لهب :)

----
لوجيكال

بصيص العقلاني يقول...

يسعدني جداً عزيزي لوجيكال بمعرفة أن المدونة قد ساهمت في تقديم بعض العون والسند لك على درب الحقيقة. والفضل يرجع في المقام الأول إلى من بذلوا الجهد وكرسوا الوقت ليمدونا بالمعارف التي أضائت لنا كلنا الطريق إلى النور، ودوري أنا مجرد نقل ما حققه هؤلاء الأبطال من إنجازات أفادت البشرية جمعاء، حتى هؤلاء الذين يحاربونها.

خالص الود

م - د مدى الحياة يقول...

لقد فعل خيرآ الأخ العزيز لوجيكال بأقتراحه هذا على الأخ العزيز الأستاذ البصيص العقلاني في نشر لائحة المواقع الألحادية وألادينية ، وتم تلبية ندائه وها نحن بدأنا في التقاط بعض من الشبكات والمدونات التي لم نعرفها من قبل ونظيفها إلى مكانها المخصص ، وعلى سبيل المثال اناامتلك منهاالكثير منذ اكثر من سنتين وتحتوي على عدد كبير من الشبكات والمدونات الأهم والأقل اهمية ومعظمها تم ايجادها بالصدفة وبالأضافة إلى عدد كبير من افلام اليوتيوب وبأسماء كثيرة ومنها سخافة الأديان واسماء اخرى كثيرة ، ومن بين الشبكات الجديرة بالذكر هي ( إلحاد اسباني عربي ) وهي شبكة مفيدة وتحتوي على الأغلب على معلومات قيمة عن تطور الأحياء من حيوان وحتى نبات ، واما منتدى رواندي سعودي فهي مازالت موجودة لدي وتجدها في داخل شبكة بأسم ( العقول الحرة ) وعلى يسارك وفي صف بأسم ( لائحة المدونات ) بالأسفل الوسط تقريبآ ، وهناك شبكة مفيدة وهنا رابطها بالأسفل :
http://www.alzakera.eu/music/vetenskap/Biologia/index-1.htm
واما بالنسبة إلى بن كريشان فهو لم يعد إلى التدوين لحد الآن على الرغم انه مضى شهرين ونيف تقريبآ على ظهوره المفاجئ ووعده لعشاقه بعودته للتدوين من جديد ولكن لاجديد لحد الآن وحتى لم يرد على التعليقات ! ويا فرحة ماتمت ! ، وربما هناك ظروف قاهرة منعته من ذلك والمهم انه بخير ، واما بقية المدونون والمعلقون القدماء المتوقفون عن التدوين والتعليق من اي شبكة او مدونة كانوا على الأقل يردوا إن استطاعوا ويطمأنوا عشاقهم ان كانوا بخير ولم يعود على الأقل بعظهم إلى الأسلام ! ، ونعود إلى العزيز لوجيكال ونقول لقد علمتنا درسآ لم ننساه ابدآ وهو ان نعلن عن كل ماهو مفيد بحوزتنا وما قد يخطر على البال ونشره ليستفيد منه الجميع ولا نخبئه ونسكت عنه كما فعلت انا ! وشكرآ للجميع .