الأحد، 15 يناير، 2012

ختان البنات، من أبغض العادات

هذا الفيديو إمتداد للبوست السابق، حثني على عرضه الحوار الجاري في صفحة تعليقات ذلك البوست. (تنويه: فيه مقطع لطفلة يجري عليها الختان):
::
::


* * * * * * * * * *

هناك 13 تعليقًا:

Fransy يقول...

شكرا بصيص
اتمنى ان يشاهده السيد مسلم مصري.
سيدي مسلم
نحن نتحدث عن هذا الختان.
نحن سمعنا بوضوح ما يقوله هذا الشيخ عن عفة المراة المختونة وفساد المراة الغربية.
لا تحدثني عن العمليات الجراحية الغربية لزيادة احتمال وصول النساء الى المتعة الكاملة.
هذا ليس ما يبحث عنه هذا الشيخ ولا هذه النسوة.
موضوعنا هو:
التشويه الجنسي للطفلات الجاري في مصر والسودان ومالي والسنغال .
موضوعنا هو عبادة النص وتقديسه وتبريره وتحويره حتى وان خالف العقل والمصلحة وصحة البدن.
حديث البخاري هو ما يجعل الاسلاميون يدافعون عن عادة تشويه الطفلات جنسيا.
دمت بخير وسلام.

لسان عربي يقول...

أشهد أن مقدساتهم تحت قدمي

غير معرف يقول...

أحدهم يقول...

أشهد أن مقدساتهم تحت قدمي

العجب أن النصارى يتهمون الإسلام بالقسوة ولم يكلفوا أنفسهم حتى النظر لتلك النصوص المنافية لأبسط مبادئ الرحمة فى كتاب النصارى

سفر الملوك الثاني

28 ثُمَّ قَالَ لَهَا الْمَلِكُ: «مَا لَكِ؟» فَقَالَتْ: «إِنَّ هذِهِ الْمَرْأَةُ قَدْ قَالَتْ لِي: هَاتِي ابْنَكِ فَنَأْكُلَهُ الْيَوْمَ ثُمَّ، نَأْكُلَ ابْنِي غَدًا.
29 فَسَلَقْنَا ابْنِي وَأَكَلْنَاهُ. ثُمَّ قُلْتُ لَهَا فِي الْيَوْمِ الآخَرِ: هَاتِي ابْنَكِ فَنَأْكُلَهُ فَخَبَّأَتِ ابْنَهَا».

وما يبعث على الاندهاش والتعجب ليس انهم سلقوه وطبخوه وبعد ذلك اكلوه

بل هو الحقد الدفين الذي كنته المرأة أم الطفل المأكول على المرأة الأخرى التي ضحكت عليها ليس لأنها أكلت ابنها .. إنما فقط بسبب نصب المرأة عليها .. ولم تكن شكواها للملك أنها خسرت ابنها .. لا .. وكأن أكل الأطفال شيء عادي .. إنما شكواها كانت ضد امتناع الأخرى عن تقديم ابنها للأكل.. وعجبي..!!!


مرة أخرى ولو كره الحاقدين

القرآن الكريم لم يذكر الختان فى أى آية من آياته

اتَّبِعْ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ (106) وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ مَا أَشْرَكُوا وَمَا جَعَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا وَمَا أَنْتَ عَلَيْهِمْ بِوَكِيلٍ (107) وَلَا تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ فَيَسُبُّوا اللَّهَ عَدْوًا بِغَيْرِ عِلْمٍ كَذَلِكَ زَيَّنَّا لِكُلِّ أُمَّةٍ عَمَلَهُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ مَرْجِعُهُمْ فَيُنَبِّئُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (108)الانعام

Fransy يقول...

السيد غير معروف
القصص الاسطورية الواردة في الكتب الدينية سواء كانت مسيحسة او تلمودية او هندوسية او اسلامية غالبا ماتكون ساذجة لا عقلانية ميتافيزيقية.
وبقدر ما تكون قديمة بقدر ما تعبر عن طفولة الانسانية وعلاقة الخوف من الطبيعة والمجهول.
كل هذه القصص تبدو سبة للعقل اذا تم تفسيرها حرفيا.
اقول ان ذلك ينطبق على كل القصص الدينية بما فيها الاسلام.
قصة نوح يا سيدي عي نفسها قصة اوبتشليم في ملحمة جلجامش نقلها اليهود عند مرحلة السبي البابلي.
ايها الصديق
لا تتعب نفسك
- او اتعبها كما تريد- في البرهان على بطلان كتب اليهود والمسيحية وتاكد ان كل ضربة توجهها بهذه الطريقة الى التراث التلمودي هي ضربة للموروث الاسلامي.
نحن موافقين ايها الصديق على ما تقول.
شخصيا، اعتقد أن الاساطير الدينية يجب ان يجري فهمها كقصص رمزية اذا اردنا ان نحترم عقول المتدينين وخصوصا قصة بلقيس والنورة.
اول مزيل للشعر صناعة جنية

واخيرا يَذكُر ابن كثير في تفسير الاية 44 من سورة النمل ((قِيلَ لَهَا ادْخُلِي الصَّرْحَ فَلَمَّا رَأَتْهُ حَسِبَتْهُ لُجَّةً وَكَشَفَتْ عَنْ سَاقَيْهَا قَالَ إِنَّهُ صَرْحٌ مُمَرَّدٌ مِنْ قَوَارِيرَ قَالَتْ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ)) ما يلي:
( وَذَلِكَ أَنَّ سُلَيْمَان عَلَيْهِ السَّلَام أَمَرَ الشَّيَاطِين فَبَنَوْا لَهَا قَصْرًا عَظِيمًا مِنْ قَوَارِير أَيْ مِنْ زُجَاج وَأَجْرَى تَحْته الْمَاء فَاَلَّذِي لَا يَعْرِف أَمْره يَحْسِب أَنَّهُ مَاء وَلَكِنَّ الزُّجَاج يَحُول بَيْن الْمَاشِي وَبَيْنه وَاخْتَلَفُوا فِي السَّبَب الَّذِي دَعَا سُلَيْمَان عَلَيْهِ السَّلَام إِلَى اِتِّخَاذه فَقِيلَ إِنَّهُ عَزَمَ عَلَى تَزَوُّجهَا وَاصْطِفَائِهَا لِنَفْسِهِ ذُكِرَ لَهُ جَمَالهَا وَحُسْنهَا وَلَكِنْ فِي سَاقَيْهَا هُلْب عَظِيم وَمُؤَخِّر أَقْدَامهَا كَمُؤَخِّرِ الدَّابَّة فَسَاءَهُ ذَلِكَ فَاِتَّخَذَ هَذَا لِيَعْلَمَ صِحَّته أَمْ لَا ؟ هَكَذَا قَوْل مُحَمَّد بْن كَعْب الْقَرَظِيّ وَغَيْره فَلَمَّا دَخَلَتْ وَكَشَفَتْ عَنْ سَاقَيْهَا رَأَى أَحْسَن النَّاس سَاقًا وَأَحْسَنهمْ قَدَمًا لَكِنْ رَأَى عَلَى رِجْلَيْهَا شَعَرًا لِأَنَّهَا مَلِكَة لَيْسَ لَهَا زَوْج فَأَحَبَّ أَنْ يُذْهِب ذَلِكَ عَنْهَا فَقِيلَ لَهُ الْمُوسَى فَقَالَتْ لَا أَسْتَطِيع ذَلِكَ وَكَرِهَ سُلَيْمَان ذَلِكَ وَقَالَ لِلْجِنِّ اِصْنَعُوا شَيْئًا غَيْر الْمُوسَى يَذْهَب بِهِ هَذَا الشَّعَر فَصَنَعُوا لَهُ النَّوْرَة وَكَانَ أَوَّل مَنْ اُتُّخِذَتْ لَهُ النَّوْرَة قَالَهُ اِبْن عَبَّاس وَمُجَاهِد وَعِكْرِمَة وَمُحَمَّد بْن كَعْب الْقَرَظِيّ وَالسُّدِّيّ وَابْن جُرَيْج وَغَيْرهمْ ).... انتهى.
هل يٌمكن انْ يصدّق هذه الخزعبلات عاقلٌ؟
المهندسون المعماريون من الشياطين (خريجوا الدورة الاولى من قسم الهندسة المعمارية / جامعة تل ابيب) يُصممون ويبنون قصرا من زجاج ويُجرون من تحته ماءاً( بعض المفسّرين يذكرون بأنَّ الاسماك والحيتان كانت تسبح في الماء)، والسبب الّذي دعا سليمان لبناء هذا القصر الفخم هو ليكتشف صحّة كون مؤخِّر اقدام بلقيس كمؤخِّر الدابّة لانّ امّها كانت جنيَّة، وبعد انكشاف الكذبة وملاحظته وجود شعر على رجليها لانها ملكة ليس لها زوج، اقترح احد العقلاء استعمال الموسى لازالة الشعر ولكن بلقيس رفضت هذا الاقتراح لذلك امر سليمان الجن بصنع شيء اخر، فصنعوا له النَّورة لازالة الشعر الموجود في سيقان بلقيس.

دمت بخير وسلام ومحبة

غير معرف يقول...

ختان النساء هو فعلا ايذاء للنساء يقره الدين ويفرح به المتعصبين الدينيين كل ما يشوه المراءه ويوذيها هم يؤيدونه ونعم يشرعونه وياتووون بالايات والاحاديث التي تتماشي مع افكارهم العنصريه هم ضد المراءة في كل شئ لقد البسوها السواد من النقاب والعباءة والقفازات لتذكرهم بايام استعبادهم للعبيد سود البشره حرر السود فستعبدو المراءه وباعوها للرجل هو سيدها وهو اللالهه الذي تعبده اما ختان المراءة فهو عندهم من اساليب اخضاع وتربية المراءة من اجل سيدها وربها الرجل كل يصب في مجري واحد هو استعباد المراءة في كل ما تعنيه الكلمه

غير معرف يقول...

تلك الطفله البريئه ليس لها ذنب غير انها مستقبل امراءة فهم يقتلون بها الرغيه يشوهون جسدها الذ ي لم ينضج بعد هم يريدونها طاهره الم يرون دموعها وبكائها يقودونها للمذبح باسم الدين والشرف والطهاره طفله صغيره لا احد يحميها من العقول المريضه الوحوش لبشريه تفتك بها باسماء واهيه سموها الطفوله البريئه تقتل ولااحد يشعر بها المتعصبين الدينين والرجال الذكور والنساء الاتي تشربن افكار الذكور المتعصبين كلهم يعذبون تلك الطفله البريئه

غير معرف يقول...

كانسانه ارفض ختان الاولاد من الذكور نعم الاولاد الذكور ايضا هاذا تشويه لهم لقد رفضت ختان ابني بشده رفضا لتشويه كانسان لحقه كطفل ان احميه من كل ضرر او ايذاء البنات والصبيان ارفض ختانهم وتشويههم وتعريضهم للاذا النفسي والبدني شاكره لك علي الموضوع المفيد لعل وعسي ينير لبعض العقول المظلمه

غير معرف يقول...

انتا يا مسلم مصري اسمحلي عندك عقدة النصاري وتكره تسامحهم ومودتهم وخيرهم وتعادي نسائهم فهن عندك محبات للمتعه وفاستدات وشريرات ومتهتكات لماذا هذا الكذب والافتراء علي كل النصاري نحن نتحدث عن افعال خاطئه في مجتمعاتنا نريد الافضل للمجتمع والاسر قل لي يا مصري لماذا تشوه طفله بريئه لاتعرف عن اعضائها التناسليه اي شئ اوكد لك ان الافكار البغيضه موجوده بعقول من يختنونها وليس براسها البرئي اعلمك يا مصري ان الختان تشويه لنفس تلك الطفله علي المدي البعيد وظلم شديد لجسد امراءة في المستقبل

غير معرف يقول...

السيد/ة غير معرف/ة:
ليس لي تعليقا هنا علي هذا البوست، أوقع دائما باسم (مسلم مصري)، و لعلك اختلط عليك/ي الأمر بيني و بين السيد (غير معرف) القرآني.
أما عن رأي (العلم) في موضوع الختان فقد أوردته في البوست السابق، و أرجو الرجوع اليه، و لا زال لدي المزيد الذي لم أضفه نظرا لضيق الوقت.
-----------------------------------
مسلم مصري

غير معرف يقول...

السيد بصيص لا أعرف بماذا سترد علي تلك الدراسة
http://www.noharmm.org/CircintheFemale.htm
، و علي دراسات أحدث منها تقول أن حوالي 50% من نساء الولايات المتحدة يعانين من البرود الجنسي، و علي دراسات أخري تؤكد أن الحل الأكثر نجاعة و سهولة هو الختان الذي تجريه أكبر المراكز الطبية في الغرب.
-----------------------------------
الروابط موجودة في البوست السابق، غير انني أصبحت لا ألوم كثيرا الآن علي من يتخذون مواقف مبدأية من السطحيين، و للأمانة لم أكن أحسبك منهم، غير انني فوجئت عندما قلت لي في البوست السابق (لن أقرأ).
-----------------------------------
قلت أكثر من مرة أنني لا أتفق مع ما يجري في تلك البلدان شكلا و مضمونا، فهو يختلف عن طريقة الختان التي أقرها الاسلام و التي تحدث الآن في الغرب علي نطاق واسع بشكل أكثر انضباطا و احترافا لأغراض طبية و صحية و علاجية و جمالية، و هي آخذة في الانتشار.
----------------------------------
مسلم مصري

بصيص يقول...

الأخ الكريم مسلم مصري ،،

أرد عليك بنفس الرد الموجود في البوست السابق حين قلت:

"أنا فأحدثك عن الختان الذي أقره الاسلام، و الذي تقوم به أكبر المراكز الطبية العالمية، و هو ليس فقط عملية تجميلية، بل ضرورة لآلاف الملايين من الناس لما تم اثباته من فوائد طبية و صحية و علاجية"

وأكدته مرة أخرى هنا بقولك:

"الختان التي أقرها الاسلام و التي تحدث الآن في الغرب علي نطاق واسع بشكل أكثر انضباطا و احترافا لأغراض طبية و صحية و علاجية و جمالية، و هي آخذة في الانتشار"

أوكي، إذاً تتفق معي بأن آلاف الملايين من الناس تحتاج إلى تصحيح للعيوب الخلقية الربانية الموجودة في أجهزتهم التناسلية.

خالص تحياتي

غير معرف يقول...

السيد بصيص:
تم الرد في البوست السابق
مسلم مصري

بصيص يقول...

الأخ الكريم مسلم مصري ،،

لقد رأيته، ولايوجد لدي ماأضيفه.

خالص تحياتي