السبت، 28 يناير، 2012

لازلنا ننتظر نزول الرجز من السماء

::

مرت الآن سنة وثلاثة شهور وثمانية عشر يوماً على الأقل منذ أن رفع كل من الإنسان السنّي المسمى بـ محمد عبدالرحمن الكوس وأخيه الإنسان الشيعي المسمى بـ ياسر يحيى الحبيب طرفه إلى السماء ليبتهل كل منهما إلى الله بإنزال الألم والعذاب على الآخر في مباراة الملاعنة التي أجراها الإثنان ضد بعضهما على التلفزيون في عام 2010.

وجولة الملاعنة العلنية هذه التي أقيمت بين الطرفين المتخاصمين هي أسلوب بدائي قديم يستخدم في الحلقات المتدينة للبت في الخلافات العقائدية بين المؤمنين، وذلك بواسطة التضرع إلى الآلهة لإنزال البؤس والشقاء على الطرف الآخر. وقد أستوحى هؤلاء الإثنان الفكرة من آية المباهلة في القرآن، إنما سبقت ذلك إستخدامات عديدة لها مارسها الكنعانيون والفراعنة من قبل بعدة قرون.   

فأحببت في هذا البوست أن أذكّر القراء الأعزاء بما جرى بين نيافة هذين الشيخين الفضيلين في تلك المواجهة العلنية المثيرة، وأني لازلت أنتظر النتيجة، فقد كان المرتقب أن يصاب أحدهما برجز سمائي جزائي مهول خلال فترة قصيرة، إن لم يكن في تلك اللحظة، ولكن يبدو أن الإنتظار سيطول. 

إذ لم ينزل ذلك الرجز السمائي المطلوب على رأس أي منهما إلى الآن وبعد مرور أكثر من سنة وثلاثة شهور على الطلب. فلم تُحرق أي منهما صاعقة من فوق، أو يقع على أحدهما نيزك ... أو ستلايت، أو تنهار عليه عمارة ... أو كرين، أو حتى، حسب علمنا، لم يُسقط طير عابر يعاني من إسهال شيئ من بطنه على رأس أي منهما.

إنما لاغرابة في عدم إستجابة السماء لهما، حيث أن لها تاريخ طويل ومعروف في تجاهل الطلبات المرسلة إليها، وذلك لأحد إحتمالين لاثالث لهما، فإما:

1- أن السماء مشغولة في أمور الكون الفسيح، وليست فاضية لأدعية سكان حبة الغبار المسماة بالأرض، فلو كانت لتستجب لسكان تلك الغبارة، لاستجابت من باب أولى إلى تضرع الجوعى وإستغاثة المظلومين وإستنجاد المحرومين بها، بدل إستجابتها إلى كائنين أحمقين، شاربين ماكلين نايمين في نعمة وهناء، لم يجدا لوقتهما من فائدة إلاّ بإقامة جولة ملاكمة سبابية بينهما على شاشة التلفزيون وجر السماء إليها كحكم فيها.

2- أو أن السماء خالية من السكان! مما يعني أن ملاعنتهما العلنية لبعضهما ماهي إلاّ حلقة كوميدية صغيرة في مسلسل الملحمة الخيالية الكبرى التي يساهم في تمثيلها 85% من سكان الكرة الأرضية ... بدون علمهم بها.

والإحتمال الثاني هو الأرجح. وهذه إعادة للفيديو كليب الذي صاحب البوست السابق:
::
::


* * * * * * * * * *

هناك 21 تعليقًا:

Fransy يقول...

بصيص العزيز
هناك عصاب اسمه الهذيان الصوفي.
delire mystique
ولكن هذا يشبه تغييب العقل وسلب الارادة.
انه اسر من نوع غريب.
ليس هو فقط غسل للدماغ ولكن الابقاء عليه مغسولا فارغا تماما.
اعتقد انه نجاح حقيقي لديكتاتورية السلطة الدينية.
فهمت من الفيديو انهم مختلفون في موقع اناس ماتوا من 14 قرنا ان كان الجنةاو النار!!!!!! وليس صحيحا ان هذا الشيخان هما المغيبان الوحيدان. تشاركهم امة تمول قناتهم وتصفي الى هذيانهم وتعمل بوصاياهم.

غير معرف يقول...

مرحبا استاذ بصيص:
بالنسبة للاحتمال الأول الذي ذكرته (أي أن السماء مشغولة في أمور الكون الفسيح إلخ) هل يستفاد من قولك هذا أنك تحتمل وجود كيان خارق إلا أنه لا يهتم لأمر البشر كبرهمان في الديانه الهندوسية مثلا ، خالص التحية

غير معرف يقول...

نسيت أن أذكر بالرد على مسلم مصري في تعليقه على موضوع المثلية الجنيسة منك أو من الأستاذ فرانسي

بصيص يقول...

العزيز فرانسي ،،

"وليس صحيحا ان هذا الشيخان هما المغيبان الوحيدان. تشاركهم امة تمول قناتهم وتصفي الى هذيانهم وتعمل بوصاياهم"

مما يدعم نظرية غسل أدمعة أفراد تلك الأمة وتفريغها من أي محتوى له أي صلة بوظيفة العقل الأساسية: العقلانية.

مع خالص المودة

بصيص يقول...

الأخ/ت الكريم/ة غير معرف/ة ،،

أهلاً وسهلاً بك ياعزيزي/تي.

وجود كيان خارق لايتفاعل مع البشر هو إحتمال موجود، إنما مستبعد إلى حد قريب من الصفر. إنما وجود كيان سماوي يتفاعل مع البشر فهو الصفر بذاته.

(الإله براهمان الهندوسي هو فكرة فلسفية متشعبة، إنما تنتمي إلى الإحتمال الثاني).

أما التعليق الجديد للقاريئ الكريم مسلم مصري في موضوع المثلية فهو موجه إلى الصديق العزيز فرانسي، فأترك له الخيار في الرد.

خالص تحياتي

Fransy يقول...

الصديق غير معروف
آسف اني لم اشاهد التعليق الثري للسيد مسلم مصري الا الان فشكرا لتنبيهك وقد رددت عليه
محبة

غير معرف يقول...

هؤلاء الشخصين، و نضم اليهم المذيع، انما هم يتكسبون من أفعالهم تلك، فعلي حد علمي ليس لديهم مصدر رزق آخر يحقق لهم الرفاهية، و يتبعهم جهلة و مغيبون ما أكثرهم.
و الكاسب الأكبر من وراء هذا الshow هو صاحب تلك القناة التليفزيونية، و كذلك كل من له مصلحة في بث الفرقة بين أصحاب الطوائف المختلفة.
و الخاسرون هم الجهلة و المغيبيون الذين يقتتلون و يحاربون و سيحاربون بالوكالة لمصلحة أناس أخرين.
-----------------------------------
موضوع المباهلة لي فيه رأيا تفصيليا لمن يريد مناقشته، و لكن يجب الاشارة الي أمر هام جاء في كلمات التدوينة، و هو انتظار الكاتب لحدوث اللعنة، و بعيدا عن هؤلاء المهرجين في الفيديو، فانه لا يوجد حديث صحيح أو آية قرآنية تقول متي تحدث مثل تلك اللعنة و هل بعد عام أم عشرة أم أنها قد تحدث في الآخرة-أعرف أنه لا يؤمن بها-لذا لا أنصحك بالانتظار أكثر من ذلك، لذلك يمكن اضافة بعض الاحتمالات الأخري لتكون أكثر حيادية:
ثالثا: أن هذين ما هما الا مهرجين، فلا وزن لما يفعلاه.
رابعا: أنه حتي لو ما يفعلانه هنا صحيحا (و أنا لا أعتبره كذلك لعدة أسباب)، فلا يوجد ما يشير-من القرآن أو السنة الصيحية-الي أن الاستجابة تكون فقط في الدنيا.
و بهذا تكون حتمية الاحتمال الثاني في التدوينة غير قائمة.
-----------------------------------
مسلم مصري

بصيص يقول...

الأخ الكريم مسلم مصري ،،

"لا يوجد حديث صحيح أو آية قرآنية تقول متي تحدث مثل تلك اللعنة و هل بعد عام أم عشرة أم أنها قد تحدث في الآخرة"

بالضبط ... بالضبط، لاتوجد. وهل تعرف لماذا؟ بسيطة، لكي لاتتفركش الخدعة. لأن لو كان هناك حديث أو آية قرآنية تحدد بالضبط متى تحدث اللعنة، ولم تحدث اللعنة في الموعد المحدد ... فسوف تنكشف الخدعة ويتهاوى كل شيئ. ولذلك ظل وقت حدوث اللعنة مفتوح ... على الآخر، إلى يوم الآخرة.

وحيث أن الإنسان معرض للحوادث والأمراض في كل ساعة من حياته، فالدعاء يختطف هذه الحقيقة ليُعزى إليه أي حادثة أو مرض يقع على المدعو عليه بعد ذلك.

الخطة محبوكة، والمؤمن ينظر إليها إنما لايراها.

خالص تحياتي

غير معرف يقول...

السيد بصيص:
الدين لا يتجاهل السنن الكونية الطبيعية تماما، فقوانين الطبيعة الثابتة لا ينكرها الدين كما انه لا ينكر وجود خالق تلك الطبيعة. و ليس الأمر علي النحو الذي يحدث هنا مع هؤلاء المهرجين و من يتبعهم من المغيبين أو علي طريقة قريبك الذي ذكرته في احدي التدوينات و يرجع الحادثة المرورية الي عين صديقه.
دينيا الموضوع أبسط من ذلك.
مثال (في حادثة قريبك):
1-انسان يؤمن بالعين كما جاء في القرآن و تحسب لذلك كما جاء في القرآن و الحديث بقراءة المعوذتين مثلا (الأمر لن يستغرق أكثر من دقيقة)-موقنا أن أي شيء سيحدث بعد ذلك لن يكون بسبب (عين الحسود) ثم يرجع الحادث الي ارادة الله بعد ذلك و ليس الي عين صديقه لأنه فعل ما أمره الله به حتي يتجنب أذي تلك العين بحيث يصبح صديقه و عينه محايدان ليس لهما أي تأثير. و مع ارجاعه للحادث الي مشيئة الله فهو أيضا يفكر في الأسباب التي أدت الي ذلك الحادث بحيث يستطيع تفاديها في المستقبل، و مع ذلك أيضا فانه لا يرجع الحادث بشكل كلي الي صدفة محضة، بل الي ارادة الهية لتذكيره بالموت مثلا أو تنبيهه الي شيء سيء فعله يجب عليه الكف عنه أو الي ابتلاء يجب أن يصبر عليه.
2- شخص آخر (و أظنه في تلك الحالة قريبك) سيرجع الأمر كله الي عين صديقه الحسود للأسباب التي ذكرتها او ذكرها السيد فرنسي في تعليقه علي التدوينة و منها القاء اللوم علي الآخرين و عدم تجمل المسئولية.
3- و شخص ثالث سيرجع الأمر كله للصدفة المحضة فيتخلص بذلك من القاء اللوم علي نفسه و هو بذلك يريد ان يتخلص من المسئولية تجاه ما حدث أيضا.
4- شخص رابع، سيبحث عن السببية و السببية فقط فيما حدث.
-----------------------------------
تري أن أسوأ الأمثلة هو ما فعله قريبك.
أما المثال المتناقض هو ما لجأ اليه المؤمن بالسببية فقط، حيث ايمانه الشديد بالسببية يتوقف عند تلك المشاهد الجزئية، بينما عند مناقشة أمور كنشأة الوجود يلجأ الي موضوع الصدفة. و من المعروف أن الصدفة تتناقض تماما مع السببية.
أما المؤمن فهو يؤمن بوجود الله و بالسببية و بالمسؤولية.
-----------------------------------
مسلم مصري

king abdaoe يقول...

مشكوووووووووووووووووووووووور

crazy in freedom يقول...

يوجد اشاعه تنتشر بين اوساط السنه الان ان الحبيب اصابه سرطان في لسانه وانه يخفي هذا الامر ولم يعد يخرج علنا خوفا من الشماته !!
طبعا اصابه السرطان في لسانه الملعون اللذي سب فيه عائشه ام المؤمنين^_^

كذلك هناك اشاعات في اوساط الشيعه تدور حول نفس الفكره ان الشيخ السني اصابه مرض عضال فتاك يسبب له الموت البطيء!!

يعني اصبر عليهم وش فيك مستعجل

يعني بعد خمسين او اربعين سنه
لما يموت الخصمان
راح يكبر ويهلل اعدائهم بالفوز العظيم والانتقام الالهي السرررريع^^

Godless Saudi يقول...

هذا الأسلوب الغريب لمحادثة خالقهم يثير الكثير من التساؤلات . ألم يقل إلههم أن كل شئ في مقدر في كتاب محفوظ؟ إذا مافائدة الدعاء ؟ هل هي طلب لله أن غير قدره في كتابه المحفوظ ؟
لا ارى اي فائدة للدعاء او المباهلة حتى لو اخذنا المنظور الديني بعين الإعتبار.

الكثير من المسلمين الذين تحدثت معاهم ينهون حديثهم بقولهم اتمنى ان يشل الله يدك اليوم او ان ينزل عليك العذاب من السماء ! واقول لهم ماذا لو لم يفعل ؟ هل يعني ان إلهك عاجز أو غير موجود؟ ويجيبون بعد فشل دعائهم أن الله "يمهل ولا يمهل" إذا مافائدة دعائك يا مستر درج ؟!

غير معرف يقول...

المباهلة في القرأن

المباهلة هي الملاعنة ، أي الدعاء بإنزال اللعنة (الطرد من رحمة الله في الاخرة) على الكاذب من المتلاعنَين و هي مشروعة ، لإحقاق الحق و إزهاق الباطل ، و إلزام الحجة من أعرض عن الحق بعد قيامها عليه ، و الأصل في مشروعيتها آية المباهلة ، و هي قوله تعالى : ( فَمَنْ حَاجَّكَ فِيهِ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْا نَدْعُ أَبْنَاءَنَا وَأَبْنَاءَكُمْ وَنِسَاءَنَا وَنِسَاءَكُمْ وَأَنْفُسَنَا وَأَنْفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَلْ لَعْنَةَ اللَّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ ) [ آل عمران : 61 ] .
حكم المباهلة خاص بالرسول عليه الصلاة والسلام و ليس عاما للمسلمين
كما لم يُروَ عن النبي صلى الله عليه وسلّم مباهلة أخرى ولم يلجأ عموم السلف والخلف إلى هذا النهج مع المخالفين في شيء من الأصول الا ابن عبَّاس(مؤلف حديث معراج النبي)
قال: "مَن شاء باهَلتُه أنَّه ليس للأمَة ظِهار"[ رواه الدارقطني في "السنن" (3/318) (267)، والبيهقي (7/383) (15644).].

أيضًا - قال: -: "مَن شاء باهَلتُه أنَّ المسائل لا تعول" ذكَرَه ابن قدامة في "المغني" (7/25)، وحسَّنَه الألباني في "إرواء الغليل" (1706).


أيضًا - قال عكرمة مولى ابن عباس - في قوله - تعالى -: ﴿ وَمَنْ يَقْنُتْ مِنْكُنَّ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ وَتَعْمَلْ صَالِحًا نُؤْتِهَا أَجْرَهَا مَرَّتَيْنِ وَأَعْتَدْنَا لَهَا رِزْقًا كَرِيمًا ﴾ [الأحزاب: 31]، قال: "مَن شاء باهَلتُه أنها نزَلت في أزواج النبي. تفسير القرآن العظيم" (6/411).

أدعى كل من كذب علي النبي صلى الله عليه وسلم وأهمهم أبو هريرة و عبدالله بن عباس و أنس انه نال بركة دعوة النبي
- ويؤكد أنس بن مالك أن كل هذه الثروة والجاه وا لذرية كان بدعاء رسول الله، فقد دعا له: (اللّهم أكثر مالُه وولدُه...) / صحيح مسلم رقم 2481 /
- عبد الله بن عباس كان رسول الله صلى الله عليه وسلم دائم الدعاء لابن عباس فدعا
- أن يملأ الله جوفه علما وأن يجعله صالحا. فقال: (اللهم فقهه في الدين وعلمه التأويل)


وقد جمع بينهم ثلاثة خصال
1- حب الدنيا و موالاة بني امية
2- سرقة اموال المسلمين
-أ- في حديث أبي هريرة: لما عزلني عمر عن البحرين قال لي: ياعدو الله وعدو كتابه سرقت مال الله؟ (أخرجه ابن سعد في ترجمة أبي هريرة من طبقاته الكبرى)
-ب- بن عباس: ارسل ابو ألأسود الدوءلى رسالة إلى أمير المؤمنين على بن ابى طالب يقول له فيها (إن ابن عمك وعاملك على البصرة قد أكل ما تحت يده بغير علمك)
-ج- أنس: (... أخبرنا عبيد الله بن أبي بكر، عن أنس، قال: استعملني أبو بكر على الصدقة، فقدمت، وقد مات، فقل عمر: يا أنس! أجئتنا بظهرٍ؟ قلت: نعم.قال: جئنا به، والمال لك.قلتُ: هو أكثر نم ذلك.قال: وإن كان، فهو لك، وكان أربعة آلاف)/ابن عساكر نقلا عن الذهبي ص 401،
3- كثرة الأحاديث التي روها عن رسول الله دون أن يكون له صحبه وقد روي بن عباس 1660 حديث

غير معرف يقول...

تصدق بصيص اليوم لما دخلت مدونتك شفت نور ، أثاري الملحد السعودي معلق ، بالمناسبة ماذا حدث لسهران و Moral Rationalist و بيور و الراوندي وغيرهم ، هل يتواجدون في أحد المنتديات أو المدونات ، الجميع اختفى مع بن ، حرام عليكم بروحنا ما عندنا حريات و هم تقاطعون ، أنا برايي تسوون مدونة بصيص ديوانيتكم نفس ما كنتم تسوون في مدونةأرض الرمال لأنه الوحيد إلي يكتب بشكل دوري مثل بن كريشان ، وياريت لو بن عايش يعلق و يعلمنا ولو من قناته على اليوتيوب

بصيص يقول...

الأخ الكريم مسلم مصري ،،

ليس من المستغرب عندما يصادف مسلم على درجة من الوعي والذكاء مثل حضرتك هشاشة ولامعقولية بعض مفاهيمه، أن يلجأ إلى شرح ملتوي ومسهب لكي يبررها، كما تفعل.

باختصار شديد، أي مزعم لايدعمه العلم التجريبي، لايزال مزعم. إنتهت.

خالص تحياتي

بصيص يقول...

الأخ/ت الكريم/ة كنغ ،،

أهلاً وسهلاً بك وشكراً على مرورك.

خالص تحياتي

بصيص يقول...

الأخت الكريمة كريزي إن فريدم ،،

لست مستعجل، فسوف تصيب أحدهم علة ما، عاجلاً أم آجلاً كما تذكرين، لأن هذه سنة الحياة ولاتحتاج إلى إبتهال لإنزالها على أحد من البشر.

والمؤمن يعرف هذه الحقيقة، إنما يتجاهلها لكي لاتتزعزع عقيدته.

خالص تحياتي

بصيص يقول...

عزيزي Godless ،،

"الله يمهل ولايهمل" هو بند أدرج في قانون الدعاء لكي يخول الداعي المؤمن من التملص والهروب من الإشكال والثبات على عقيدته عند فشل الدعاء.

ولكن أكثرهم لايدركون.

خالص المودة

بصيص يقول...

الأخ/ت الكريم/ة غير معرف/ة (مداخلة 13) ،،

"حكم المباهلة خاص بالرسول عليه الصلاة والسلام و ليس عاما للمسلمين
كما لم يُروَ عن النبي صلى الله عليه وسلّم مباهلة أخرى ولم يلجأ عموم السلف والخلف إلى هذا النهج مع المخالفين في شيء من الأصول"

إذاً الشيخ السني الكوس والذي يتفق معه الشيخ الشيعي الحبيب، إثنيهما من طائفتين مختلفتين، لايعرفا دينهما بالقدر الذي يعرفه السيد/ة المعلق/ة رقم 13.

خالص تحياتي

بصيص يقول...

الأخ/ت الكريم/ة غير معرف/ة (تعليق 14) ،،

طبعاً الأخ العزيز غودلز ينور المدونة في كل زيارة.

لاأدري لماذا توقف هؤلاء الزملاء المدونون عن الكتابة، ولابد أن ظروفهم الشخصية كانت عاملاً في غيابهم. أما الراوندي وبيور، فهما متواجدان حسب علمي في منتدى "علماني" هنا:

http://www.aallmanny.com/forums/forum.php

والساحة مفتوحة لمشاركة الجميع في طرح الآراء، مع أو ضد مايكتب هنا.

مع خالص تحياتي

غير معرف يقول...

السيد بصيص:
ليس شرحا ملتويا و ان كنت قد تراه مسهبا فلك هذا، فهو كان ردا علي تعليقك الذي قمت أنت بتعديله، كان ردا علي نقطة انت ذكرتها ثم حذفتها تتحدث فيها عن أن المؤمن لا يتجاهل تماما الأسباب الواقعية. فعندما عدلت ردك الأول جاء كلامي كأنه ليس له داع لذكره أو خارج سياق المناقشة.
مسلم مصري