الثلاثاء، 31 يناير، 2012

المثلية الجنسية، هل هي شذوذ أم ممارسة طبيعية؟

::


خلال متابعتي للحوارالجاري بين الصديق العزيز فرانسي والقاريئ الكريم مسلم مصري في هذا البوست الذي يتناول المثلية الجنسية (العلاقة الجنسية بين شخصين من نفس الجنس)، لاحظت أن الأخير يصف هذه العلاقة بأنها "شذوذ".

لاغرابة في موقف مسلم مصري من المثلية لأنه ينطلق في موقفه السلبي لها من قاعدة دينية. ولكن حيث أن المجتمعات المتحضرة قد أسقطت الآن هذا الوصف من تعابيرها لها لأنها لم تعد ترى المثلية بأنها شذوذ جنسي (فيما عدا الشريحة المتدينة منها)، بل تعتبرها ميول بشرية طبيعية تجاه الجنس ليس له تأثير نفسي سلبي، لا على المثليين ولا علي باقي أفراد المجتمع، خطر بذهني أن أطرح هذا الإستفتاء على قراء المدونة الكرام لكي أعرف آرائهم تجاه هذا النمط من العلاقات الجنسية.

هل تعتبرون العلاقة المثلية "شذوذ جنسي" أم "ميول طبيعي"؟

الرجاء الإجابة على هذا السؤال في الإستفتاء الموجود أسفل الهامش على يمين الصفحة.

* * * * * * * * * *

هناك 40 تعليقًا:

Godless Saudi يقول...

ماذا نعني بكلمة "طبيعي"؟
هل نعني أن هذا الميول يحدث في الطبيعة بدون تدخل الإنسان ؟ إذا كان نعم. فالشذوذ الجنسي هو حالة طبيعية لأنه هناك حيوانات كثيرة غير الإنسان تمارس الجنس فقط مع الجنس المماثل.

غير معرف يقول...

العزيز بصيص السلام عليكم:
أظن بأن الإنسان العادي إذا عاش في بيئة طبيعية بحيث يقدر على تكوين صداقات أو علاقات مع الجنس الآخر فلن يميل إلى من هم من جنسه، ومن يفعل ذلك فإن السبب قد يعود إلى خلل جيني كالطفرة مثلا - لاحظ أنني ذكرت مثلا في الظروف الطبيعية و إلا فإن العوامل البيئية لها دوره في تغيير طبيعة الإنسان- ، لذلك أرى بأن الظاهرة شذوذ لأنها خلاف طبيعة الإنسان العادي ذو الجينات الطبيعية
كامل المودة

غير معرف يقول...

مرحبا ايها الصديق العزيز.
مع ان كوني ملحدا الا اني ارا المثليه تميل الى الشذوذ الجنسي. فهي ليست فطره كما تبدوا لي. لكن بالتاكيد لا امانع وجودها في مجتمعنا.

شفّاف يقول...

صباح الخير ( أو مساءه ) .

* صعب جداً أن أدلي بدلوي في موضوع يمسني في حين أن هنالك أشياء أرفضها .

* هروبي من التدين , رغم تديني شكلي , مبني على نغمة تسمى ( كلما إزدت ثقافة دينية , إزدت بئسا ً ) ." إن كنت لا تعلم فهذه مصيبة , وإن كنت تعلم فالمصيبة أعظم "
ولكن أنتمي للمذهب الإنساني , المشتق من إهتمامات الإنسان , عموماً .

------------

التي أرفضها مثلاً , الزواج من الصغيرات تحت سن 18 أو الحيوانات .

فتبدو لي , ليس طبيعية في وجود , جسد غير ناضج جسماني أو حرية شخصية , فأحتاج قانون يمنع هذا .

وإذا قلت ليس طبيعي , وجدت هجوما ً للمثلية , حتى ولو كانت "ناضجة فكرياً "

--------------

ولكن سألخص الأمر :
من مذهبي الإنساني ( كتاب الحياة ) الذي أتبني " برنامجه " .

هنالك حدود ( أدنى وعليا ) .

( ميل لـذكر ) أحادي ( أعلى ) . : مثلي بامتياز , يجوز .

( ميل لطفل ذكر 18 - ) ( أدنى ) = يحرم .

------------

ميل ( لذكر وأنثى معاً ) :

يحرم الأول , ويسمح للآخر , مادام الزواج يتبنى فكرة ( زوج = ثنائي العلاقة ) .
ولا يجوز الجمع , إلا بترك أحدهما .
* أنا من أنصار الزواج ( طبعاً :) ) .
-------------
الحيوانات ممنوع , الصغيرات ممنوع .

*في مذهبي الفلسفي .

---------

الإشكالية في المثلية ( أنه الإنسان ولد طبيعاً , ولكن ولد معوق أو شاذ ) .

ولكن لو نظرنا لطريقة التعاطي مع الجنس اليوم ( كالواقي ) وطرق التعبير .

* نجدها خصلة إنسانية ( إبتكارية ) للتعبير عن شيء .
في الثقافة الإسلامية نجد :
* الإستنماء .
* العزل ( القذف خارج المهبل ) .

وأنا "تدارسي " للأمر لا يخرج من الموضوع , بل يهذبه ويسمح للغريزة للمرور في نظام واكتفاء ( مادامت موجودة ) .
* أتمنى فهمت كل " ثرثرتي " .

ود

Fransy يقول...

الصديق بصيص
سيظل دعاة المجتمعات الاوليغارشية الدينية يخلطون عمدا بين:
1-الحرية الجنسية
2-الاباحية
3- المثلية
5-4- الانحلال الخلقي
5- الشذوذ الجنسي والامراض النفسية المتعلقة به.
انها بضاعتهم لخداع البسطاء والقول لهم ان حدتم عن "وصايا الكهنة والشيوخ" في الجماع ذهبتم الى التهلكة ونكاح الام لابنها!!!!!!
محبة

بصيص يقول...

عزيزي Godless ،،

ما أردت أن أعرفه هو ماهي الكلمة التي تخطر ببال القاريئ/ة لوصف العلاقة المثلية وممارستها. فاستخدام كلمة "شاذ" أو "شذوذ" تعكس إستتهجان لها، أو ربما عدم معرفة كافية بها. وأي وصف آخر لها مثل "طبيعي" أو "عادي" يشير إلى قبول وفهم لها.

خالص المودة

بصيص يقول...

الأخ/ة العزيز/ة غير معرف/ة ،،

أخالفك في هذا الرأي، فالمثلية الجنسية لها عدة أسباب متداخلة وهي ظاهرة تواجدت عبر التاريخ وفي جميع المجتمعات، وليس لها سبب معين وحيد. وبالرغم من أن العوامل الطبيعية لها دور هام في تكوين شخصية الإنسان وميوله، إلاّ أنها مجرد أحد العوامل التي ربما تساهم في تكوين المثلية.

خالص المودة

بصيص يقول...

الأخ/ت العزيز/ة غير معرف/ة (التعليق الثالث) ،،

مرحباً بك ياعزيزي/تي، هي موجودة في الحيوانات أيضاً، فالفطرة إذاً تلعب دور هام في تكوينها، وهي لاتعامل كشذوذ في الكثير من المجتمعات الأخرى لأن فهمنا لها اليوم يضعها تحت السلوكيات الطبيعية.

خالص المودة

بصيص يقول...

عزيزي شفاف ،،

هناك الكثير في تعليقك أود الرد عليه، ولكن للأسف لايسعفني الوقت حاضراً، فربما أرجع له لاحقاً.

خالص المودة

بصيص يقول...

عزيزي فرانسي ،،

ماذا يفعل المؤمن عندما يجد نفسه مكبلاً بمفاهيم بدائية جامدة غير قادرة على مسايرة التطورات وتناقضها تماماً المعطيات العلمية، إلاّ اللجوء إلى أساليب الخلط واللوي والمراوغة لخداع نفسه وغيره.

خالص المودة

بصيص يقول...

هذا تعليق للصديق العزيز فرانسي، وليس لي. أعتذر على هذا الخلط.

الصديق لصيص
مساء الخير والمحبة.
يبدو انك فقدت التعليقات السابقات.

1- اتمنى ان أفهم ما هو المقصود بشاذ وطبيعي حسب "دعاة الحكم الديني".

2- اتمنى أن اعرف إن كانت الطبيعة هي "المرجع الخلقي "الامثل؟
اقصد هل ما نلحظه من سلوك حيواني موروث يؤسس لخلقياتنا؟
الجواب بالنسبة لي لا.
القتل والاغتصاب وقانون القوة كلها سلوكيات "طبيعية" لا خلقية ان اسقطت على المجتمعات الانسانية.

لا يهمني ان كانت القرود تمارس المثلية او الجنس الجماعي واذا كان الاسد يقتل اشبال الاسد السابق المسيطر في القطيع.
من يبحث عن مبرراته الخلقية في الغابة وعند النمل النحل ينكر تميزه وانسانيته.

3- اكرر ما قاته في التعليق السابق:
"الخداع" الديني يتمثل بخلط المفاهيم.
-حرية جنسية- اباحية- انحلال اخلاقي- شذوذ جنسي- مثلية جنسية- وعندما "تضيع الطاسة" يقولون ما يريدون لبسطاء العقول والسذج الغيورين على نطافهم.
محبة ودمت بخير

بصيص يقول...

وهذا التعليق أيضاً للصديق فرانسي:

الى السيد مسلم مصري
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
عودة الى مسالة توريث الاسم
القانون يبيح احدى الخيارات الثلاث
اسم الاب
اسم الام
مزيج من الاثنيين
اما اذا ثبتت بنوة الاب الطبيعي فليس له الاعتراض على حق من حقوق الطفل.
واذا بلغ الابن الرشد له ان يختار.
اشهر مثال هنا
ابنة فرانسوا ميتران مازارين قررت الاحتفاظ باسم امها وهو
مازارين باجو
مع ان ابوها اعترف بها شرعيا ورسميا وكان بامكانها ان توقع -هي كاتبة- باسم مازارين ميتران .

سيدي
لا يوجد حق واحد اكرر حق واحد يمكن ان يتمتع به الابن داخل مؤسسة الزواج لا يتمتع به من ولد خارجها.
ان وجدت حقا واحدا فانت تدين الدولة الفرنسية بخرق الدستور والوثيقة الاوربية.
+++++++++++++++++++++

ارجو ان يكون صلب موضوع المثلية هو:
-التمييز العنصري والكراهية التي يكون المثلي ضحية لها في المجتمعات المكبوتة المنافقة الرازخة تحت العقد والحرمان الجنسي المؤدلج دينيا.
الكارثة هي هنا.
الكارثة ليست عن الاخلاق او نجاة واستمرارية المجتمعات.

انها تتعلق بسيطرة الاوليغاشية الدينية على مناحي الحياة واهما العلاقات الحميمية.

هم يكرهون الحرية والتعددية والاختلاف لانها معاول تهدم ايديولوجية القطيع.
محبة ودمت بخير

بصيص يقول...

العزيز فرانسي ،،
مساء الخير والسرور.

أترك تعريف الشاذ والطبيعي (كعلاقة وممارسة جنسية) لـ "دعاة الحكم الديني" ليشرحوها لنا.

من جانبي، فقد تجنبت إدراج أي تعريف للشاذ أو الطبيعي متعمداً لكي أرى كيف يصف القراء المثلية بعفوية. ماهي الكلمات التي تخطر ببالهم عند التفكير بها، لأن إختيارهم للكلمات سوف يعكس موقفهم اللاشعوري، وبرأيي الحقيقي، تجاهها.

خالص المودة

غير معرف يقول...

مطران مثلية في السويد

صرحت الكنيسة اللوثرية السويدية انها عينت مطرانا (امرأة) كانت قد أعلنت مثليتها الجنسية سابقا، وذلك بعد أسبوعين من السماح لرجال الكنيسة بالقيام بمراسم الزواج لمثليي الجنس داخل الكنيسة. والاسقف هي امراة مثلية تعيش مع شريكتها وابنتيهما تحت غطاء شراكة مدنية مسجلة رسميا لدى الدولة، وهو النظام الذي كان معتمدا في السويد الى ان تم في العام الماضي السماح لمثليي الجنس بالزواج رسميا.

هي أغنية “سكن الليل”، من أشهر أغنيات السيدة فيروز، تتحدث عن المثليين. انبسطوا!

سكن الليل
و في ثوب السكون
تختبي الأحلاموسع البدر
و للبدر عيون
ترصد الأيام
فتعالي
يا إبنة الحقل
نزور كرمة العشاق
علنا
نطفي
بذياك العصير
حرقة الأشواق
أسمع البلبل
ما بين الحقول
يسكب الألحان
في فضاء
نفخت فيه التلول
نسمة الريحان
لا تخافي
يا فتاتي
فالنجوم تكتم الأخبار
و ضباب الليل
في تلك الكروم
يحجب الأسرار
لا تخافي
فعروس الجن
في كهفها المسحور
هجعت سكرى
و كادت تختفي
عن عيون الحور
و مليك الجن
إن مر يروح
و الهوى يثنيه
فهو مثلي، مثلي ????????
عاشق كيف يبوح
بالذي يضنيه

غير معرف يقول...

إيران توقف لاعبان بسبب "لمسات حميمية

قامت الاتحادية الإيرانية للعبة بتعليق لاعبين اثنين لأجل غير مسمى للسلوكهم "الغير أخلاقي" التي تظهرهم في لقطات فيدو شهدت من قبل عشرات الآلاف عبر الأنترنت وهم يلمسون مناطق حميمية للاعبين آخرين خلال احتفالات تسجيل الأهداف.

http://www.huffingtonpost.com/2011/11/01/mohammed-nosrati-sheis-rezaei-iran-soccer-suspension_n_1069582.html?ref=gay-voices

غير معرف يقول...

العزيز بصيص

تقول
أترك تعريف الشاذ والطبيعي (كعلاقة وممارسة جنسية) لـ "دعاة الحكم الديني" ليشرحوها لنا.

نظرة الأديان إلى الشذوذ الجنسي

أ- موقف اليهودية -العهد القديم
اعتبر العهد القديم اللواط " شناعة" يجب ان يعاقب عليها بالموت . فقد ورد في التوراة : "لا تضاجع ذكرا مضاجعة امرأة، إنه رجس" ( اللاويين 18: 22) وكذلك ورد ايضا في السفر نفسه: "إذا اضطجع رجل مع ذكر اضطجاع امرأة فقد فعل كلاهما رجساً. انهما يُقتَلان. دمهما عليهما" ( اللاويين 13:20).

الحكم هو القتل

ب-موقف النصرانية- العهد الجديد
تدين النصرانية الشذوذ الجنسي، وتحذر من مغبة القيام بهذا الفعل. جاء في الانجيل : "لا تضلوا، لا زناة، ولا عبدة أوثان، ولا فاسقون، ولا مأبونون، ولا مضاجعو ذكور.... يرثون ملكوت الله" ( كورنثوس الأولى 10، 6:9) .

الحكم هو لا .... يرثون ملكوت الله

ج- موقف الإسلام -القران
1- من اللواط

وَاللَّذَانِ يَأْتِيَانِهَا مِنْكُمْ فَآَذُوهُمَا فَإِنْ تَابَا وَأَصْلَحَا فَأَعْرِضُوا عَنْهُمَا إِنَّ اللَّهَ كَانَ تَوَّابًا رَحِيمًا (16)النساء
الحكم هو ايذائه حتى يترك

2- من السحاق

وَاللَّاتِي يَأْتِينَ الْفَاحِشَةَ مِنْ نِسَائِكُمْ فَاسْتَشْهِدُوا عَلَيْهِنَّ أَرْبَعَةً مِنْكُمْ فَإِنْ شَهِدُوا فَأَمْسِكُوهُنَّ فِي الْبُيُوتِ حَتَّى يَتَوَفَّاهُنَّ الْمَوْتُ أَوْ يَجْعَلَ اللَّهُ لَهُنَّ سَبِيلًا (15)النساء
- الحكم هو يجب عزلها حتى تتزوج ( يَجْعَلَ اللَّهُ لَهُنَّ سَبِيلًا)

غير معرف يقول...

بطل من ابطال المثليين المحبين للخير في العالم و يجب أن لايضيع في طيات النسيان

نتمنى ان يكون قدوة لك

http://www.shakushbeena.org/shakushbeena/the-gay-guy-who-scandalized-the-us-givernment-and-disclosed-the-war-in-ira-secrets-on-wikileaks/

بصيص يقول...

الأخ/ت الكريم/ة غير معرف/ة (التعليق 14) ،،

لم أدرك أن كلمات هذه الأغنية تدور حول المثلية. برافو لفيروز.

خالص تحياتي

بصيص يقول...

الأخ/ت الكريم/ة غير معرف/ة (التعليق 15) ،،

أعتقد أن هذه حركة مزج بين صديقين لاتعكس بالضرورة ميول مثلية. إنما ممارستها علناً في ساحة عامة، قد تكون مخلة للآداب وتستحق التنبيه، لاأكثر من ذلك.

خالص تحياتي

بصيص يقول...

عزيزي/تي غير معرف/ة ،،

نعرف كيف تنظر الأديان الإبراهيمية إلى المثلية من قصة لوط. إنما كان إستفسار الصديق فرانسي هو عن تعريف ماهو "شاذ" وماهو "طبيعي" كعلاقة جنسية، ربما تبدى رأيك في هذا الخصوص.

خالص المودة

بصيص يقول...

الأخ/ت الكرم/ة غير معرف/ة (التعليق 17) ،،

لم أفهم ماتقصد بـ "قدوة لك"!!!

خالص تحياتي

غير معرف يقول...

السيد فرنسي:
(من يبحث عن مبرراته الخلقية في الغابة وعند النمل النحل ينكر تميزه وانسانيته.)
أتفق معك تماما في هذه النقطة.
-----------------------------------
سيعيدنا هذا الي نقطة تحدثنا فيها سابقا. من المسئول عن تحديد مجموعة القيم و الأخلاق التي تحكم جماعة ما؟!
سأحاول وضع احتمالات:
1-مجموعة أوليغارشية دينيه تحكم بعض المجتمعات و يقنعون العوام بأن تلك هي الأخلاق و القيم الأفضل لحياتهم.
2-مجموعة أوليغارشية غير دينية تحكم الناس في مجتمعات أخري و يقنعون العوام بأن تلك القيم و الأخلاق هي القيم الأفضل لحياتهم.
كلا المجموعتين تحاولان السيطرة علي عقول العوام عن طريق التعليم من الصغر و الاعلام لتكوين ما يسمي بالcommon sense الذي يصبح بعد فترة ما هو الأساس القيمي و الأخلاقي الذي يتفق عليه أفراد المجتمع و يصبح من يتخطاه منبوذا بشكل ما من باقي أفراده. (لم أقصد بالنبذ الاضطهاد و لكن حتي النبذ المعنوي أو لنقل دفع الفرد لفعل أشياء لا يريدها حتي يكون متوافقا مع الجماعة التي يعيش فيها).
مثال: قالت لي فتاة كندية رفضت ان تقيم علاقة جنسية كاملة مع صديقها نظرا لأنها لا تريد أن تفقد عذريتها بدون زواج رسمي، و بعد أن تركها صديقها و ذهب لأخري فانها كانت تخشي من الآتي:
-أن يعرف باقي الأصدقاء و الصديقات ما حدث فيستهزءون بها أو يظنون ان بها عيب ما.
-اعتقاد بعض الأشخاص بأنهاgay (وقد حدث) و وصفها بذلك سيمنع شباب آخرون من التفكير في خوض علاقة معها.
-أن يعايرها البعض بأنها تعتبر نفسها سلعة يتم شراؤها فقط عن طريق عقد رسمي.
و لكن من حسن حظها أن الشاب لم يخبر أحدا بما حدث و أن الجميع يعتقدون أنها مارست معه الجنس بما في ذلك والديها كشيء طبيعي يحدث بين فتاة و حبيبها، و لعلك تعرف أن الشاب أو الفتاة الذين لا يقيمون علاقات جنسية يخجلون من التصريح بذلك في تلك المجتمعات.
-----------------------------------
المثال أعلاه فقط لتوضيح مدي سيطرة العقل الجمعي الذي تتحكم في تكوينه المجموعة الأوليغارشية و يحكم الأفراد فيما بعد و يحد من حرية الفرد في اتخاذ قراراته بحيث يصبح محكوما بأخلاقيات القطيع، و تلك الفتاة تعرف الي حد ما انهاdoomed بشكل أو بآخر و أنها في يوم ما ستكون مضطرة أن تفعل ما تفعله الأخريات تحت وطأة احتياجاتها الانسانية لرفيق أو حتي حاجاتها البيولوجية.
-----------------------------------
سيطرة الجماعة علي تصرفات الفرد و الحد من حريته هذا مبحث تناوله الفلاسفة الوجوديين كثيرا و أعتقد أنك قد تكون لك قراءات فيه.
-----------------------------------
ما يهمني من المثال المطروح هو توضيح تحكم الجماعة في اختيارات الفرد و تحكم المجموعة الأوليغارشية في تكوين العقل الجمعي لأي مجتمع و ليس مناقشة موضوع الزواج و الأسرة الذي قلت لك من قبل أنه موضوع منفصل له حوار منفصل.
-----------------------------------
مؤسسة بيل/ميليندا تنفق المليارات في أفريقيا لتمويل برامج للحد من تزايد السكان، طبعا تساعدها مؤسسات أخري لميارديرات لهم وجهة نظر معينة يتبنونها بأنه يجب الحد من زيادة سكان كوكب الأرض بحيث لا تصبح موارده غير كافية لاطعامهم في المستقبل، و قد تلاقي وجهة النظر تلك الاحترام من البعض، و لكن عندما نذهب الي بقعة أخري من (الأرض) في ألمانيا مثلا نجد العكس، فالحكومة تشجع علي زيادة النسل بشتي الطرق.
ألا يثير ذلك قدرا من الانتباه؟! تشجيع علي الزيادة هنا و تشجيع علي المنع هناك؟ أليسو سكان كوكب واحد؟!
أما الفكرة القائلة بأن افريقيا قارة فقيرة الموارد و لا تحتمل المزيد من السكان بينما زيادة عدد الأفراد في ألمانيا مطلوب. فهل هذا صحيح؟ أم أن قارة أفريقيا غنية بمواردها التي تم و يتم استنزافها من قبل تلك المجموعات الأوليغارشية تارة بالاحتلال العسكري المباشر و تارة أخري بالاحتلال الاقتصادي و الثقافي و بث الفتن و النزاعات بين أهلها البائسين؟
أتمني أن تقرأ كتب لجون بيركنز و غيره التي تتحدث بالوثائق عن كيفة استنزاف تلك المجموعة الأوليغارشية العالمية من شركات متعددة القوميات و مؤسسات دولية لدول العالم الثالث.
----------------------------------
أعرف أنك ستقول أنني ابتعدت عن الموضوع الأساسي، اذن فلتعتبر كل ما سبق استطراد، أردت ان أوصل لك في النهاية فكرة: من الذي يضع الأخلاق و القيم و من الذي ينمط عقول البشر في ظل العولمة الثقافية التي تقودها تلك المجموعة الأوليغارشية العالمية.
اذا كنت تتفق معي حول هذه الفكرة فلنستكمل الحوار عن لماذا هم يفعلون ذلك، أما اذا كنت تري أن الموضوع لا يعدو كونه تطور لأخلاق البشر وفقا لاختياراتهم المحضة بعيدا عن تأثير الاعلام و وسائل التعليم التي تزرع في عقولهم منذ نشأتهم أفكارا معينة يسلكون وفقا لها طيلة حياتهم معتقدين أن تلك هي اختياراتهم فان الحوار سيتخذ منحني آخر لا أريد لكلانا الانزلاق اليه.
-----------------------------------
مسلم مصري

Fransy يقول...

السيد مسلم مصري
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أنا سعيد أننا نجد أمورا نتفق عليها .
بالفعل هذه نقطة مهمة ، اعني استبعاد "الطبيعة" كمرجعية خلقية هذا سؤال شغل الكثير من الفلاسفةمن التنويرين -روسو - ومن المتدينين الذي "يحدثونك" عن الفطرة.
بل بعضهم يدعى أن الطفل يخلق بالفطرة الطبيعية "مسلما" ... هكذا ببساطة!

دمت بخير

Fransy يقول...

عودة الى موضوع المثلية والقيم التي تفرضها الاوليغارشية
سيدي
أنت تريد ان تساوي بين القوانين والقيم التي تفرضها الاوليغارشية الدينية المسلحة بالعصي والسيف وادعاءات القدسية وبين مجتمعات تسود بها حرية الاختيار وتسن بها القوانين بما يتوافق ورغبة الاكثرية في برلمانات منتخبة وبقوانين يتم تعديلها ونبذها بارادة الناس وممثليهم.

ما أظلمك!
وانت تقارن بين الفتاة الكندية في مجتمعها الحر وبين المرأة في المجتمعات الدينية.

انتبه
هذه الفتاة رفضت العلاقة الجنسية قبل الزواج.
مارست حريتها في الاختيار كاملة.
لم يجرء ولا يفكر حبيبها او اي احد على ايذائها لانها خالفت او وافقت القيم السائدة

والان ايها المحاور البارع
ماذا لو ان فتاة مسلمة مارست حقها في الاختيار الحر وخالفت قيم مجتمعها واقامت العلاقات الجنسية دون زواج؟
القانون بنصوصة سيسجنها.
الاب والاخ والقريب سيذبحها.
من يقتلها سيتمتع قانونا بالظروف المخففة وفي كل دول الكبت والحرمان لن يقضي اكثر من بضعة اشهر سجينا يتنافخ شرفا.

ما أظلمك زانت تقارن حكم الاوليغارشية الدينية بحكم الكومون سنس والديموقراطية.
بالطبع انا اوافقك على ان من يخرج عن "الثقافة" والقيم السائدة في كل مجتمع يخاطر.
ولكن في مجتمعات التعسف الدينية يخاطر بالموت ذبحا او رجما او بالسيف مرتدا...
في مجتمعات الحرية يخاطر بان يعيش بعزلة اختارها بنفسه.

ملحوظة
لا حظت كثيرا انك تدافع عن "النموذج" الاسلامي ليس بما فيه بل بمقارنته مع النموذج الغربي.
هل المنظومة الخلقية الاسلامية تجد تبريرها بانها مثل المنظومات الاخرى؟
هل نسيت انها يجب ان تكون "سماوية" لا يداينها شرعة البشر وخصوصا الكفرة الغربيين.
دمت بخير ومحبة

غير معرف يقول...

السيد فرنسي:
(مجتمعات تسود بها حرية الاختيار وتسن بها القوانين بما يتوافق ورغبة الاكثرية في برلمانات منتخبة وبقوانين يتم تعديلها ونبذها بارادة الناس وممثليهم.)
اذا كنت بالفعل مقتنع بتلك الخدعة-أظن أننا تحدثنا فيها سابقا بشكل عابر-اذا كنت مقتنع بها و تتجاهل كل ما يقوله أبناء الغرب أنفسهم عن ذلك فسيكون من الصعب استكمال الحديث عن تلك النقطة.
-----------------------------------
يجب التفريق بين المجتمعات التي يحمل معظمها أسماء اسلامية و بين الاسلام، و أعتقد أنك تعرف أن الحد الذي يقام علي الزاني و الزانية الغير متزوجين ليس أن يقتلها أخاها أو أباها.
-----------------------------------
النموذج الاسلامي غير مطبق في أي من البلاد التي يحمل أبنائها أسماء اسلامية فهي مجتمعات ممسوخة في طريقها الي الالحاد الكامل (أرجو ألا يزعجك صعود الاخوان المنسلخين أو السلفيين السذج الي برلمانات دول الفوضي الخلاقة هذه الأيام). و ان كان يمكن استبعاد ايران في ال30 عاما الأخيرة الا أن الأمور ستسير الي نفس المصير في العقود القادمة، فلا توجد دولة في العالم يمكنها الصمود أمام هذا الحصار الخانق الي ما لا نهاية.
-----------------------------------
تقدم الغرب و رفاهية بعض أبنائه يرجع الي استنزافه لموارد الدول الأخري و أرجو ان تكون تلك الفكرة واضحة.
بؤس العرب لا يرجع الي أنهم يطبقون الاسلام فهم لا يطبقون الاسلام، و انما يرجع لأن الأقوي يستنزفهم بشتي الطرق، بينما هم لا حول لهم و لا قوة.
-----------------------------------
الشريعة الاسلامية تجد تبريرها بأنها أفضل من أي شريعة وضعية و ليس بأنها (مثل) الشرائع الوضعية، و لكن الخلط دائما عندما تضفي الصبغة الاسلامية علي مجتمعات هي في الحقيقة أبعد ما تكون عن ذلك لتقول في النهاية أن هذا هو الاسلام.
-----------------------------------
مبحث الحرية هو مبحث جدلي، خصوصا عندما تضر حرية الفرد بالجماعة التي يعيش داخلها.
في حالة الفتاة الغربية يصبح الأمر محسوما بأنها سترضي في النهاية و (مرغمة) تحت الضغوط الاجتماعية و البيولوجية و النفسية و العاطفية الي أن ترضخ للسلوك الذي يتبعه القطيع هناك.
في حالة فتاة شرقية تريد خوض علاقة جنسية بدون زواج سيبقي سؤال لماذا لا تتزوج ممن تراه مناسبا لها، فالاسلام لا يمنعها من ذلك؟
-----------------------------------
أما عن الحديث عن أيهما أصلح لأي مجتمع: علاقات جنسية بلا ضوابط أو علاقات جنسية منضبطة، فأترك الأمر لك و أنت من قلت باختلاف الانسان عن الحيوان، و لا يخفي عليك ما يقوم به المراهقين في شواطيء و حدائق البلاد الحرة المتحررة، و عن الأمهات في سن ال14 التي تصرف الدول هناك علي أطفالهن حتي يكبر الأب البيولوجي ليتحمل النفقات ان استطاع، و لعلك تجد في الرابط التالي حالات أخري من عينة أب بيولوجي يريد زيارة ابنه البيولوجي من امرأة فاضلة متزوجة كان قد عاشرها و هي متزوجة من آخر و أنجبت هذا الطفل.
http://answers.uslegal.com/paternity/
-----------------------------------
أعتقد الآن أننا انتقلنا الي موضوع الزواج و الأسرة قبل أن ننهي موضوع الشذوذ، و لعل ذلك لكونهما مرتبطين بشكل ما في عدة نقاط: انتكاسة السلوك الجنسي الانساني الي المرحلة الحيوانية و تشجيع تلك الانتكاسة.
-----------------------------------
مسلم مصري

غير معرف يقول...

فلم وثائقي يتكلم عن التعايش بين الإسلام و المثلية الجنسية

http://www.youtube.com/watch?v=993XSTQjJk4&feature=related

غير معرف يقول...

هذا الفلم ثبت ان السلوك الجنسي بين التوائم المتماثلة هو سلوك متفاوت للغاية فربمـا يكون أحد التوأمين فعليـا شاذ جنسيا لكن الآخر بريء من الأمر ممـا يعني بالضرورة أن الأمر يبعد كثيرا عن كونه جينيـا ..
ويروج لسبب جديد انه كلما كان عدد الاخوة الاكبر زكور زاد اجتمال ان يكون الاخ الاصغر مثلي

http://www.youtube.com/watch?v=-
S5QYVe0mJY&feature=player_embedded

وهنا نسألكم (o(شفافBasses-Francy-Godless) عن صحة هذة النظرية في اسرتكم؟ ولا اقصد الاساءة

غير معرف يقول...

السيد فرنسي:
أرسلت تعليق منذ يومين للرد علي أسئلة تعليقك الأخير بشكل مفصل و لكن لم يتم نشره.
مسلم مصري

بصيص يقول...

السيد الكريم مسلم مصري ،،

تم نشر جميع التعليقات التي وصلت بدون أي إستثناء.

تحياتي

Fransy يقول...

السيد غير معروف 2.52
لم اشاهد روابطك ولكن أجيب سلى سؤالك عن اسرنا بالايجاب.
فراستك كشفت ما سعينا لستره وافحمتنا. ما قولك في مشاركتنا التجربة؟
دمت بخير وسلام

بصيص يقول...

الأخ/ت الكرم/ة غير معرف/ة (تعليق 26) ،،

لم ألاحظ أحد من أقربائي له/ا ميول مثلية، إنما هذا ليس بمقياس يثبت شيئ في محيط متحفظ يعامل المثلية كـ "شذوذ" جنسي يستحق عليه الرجم.

خالص تحياتي

غير معرف يقول...

السيد بصيص:
حسنا. لعله فقد، و قد أذكر تلك النقاط مرة أخري هنا أو في حوارات قادمة عندما يتاح لي الوقت لذلك ان شاء الله.
شكرا للاهتمام.
مسلم مصري

بصيص يقول...

الأخ الكريم مسلم مصري ،،

وجدت مشاركتك المفقودة مدرجة، من قبل غوغل لسبب لاأعرفه، تحت سبام spam، وقد تم نشرها الآن.

تحياتي

Fransy يقول...

السيد فرنسي:
(مجتمعات تسود بها حرية الاختيار وتسن بها القوانين بما يتوافق ورغبة الاكثرية في برلمانات منتخبة وبقوانين يتم تعديلها ونبذها بارادة الناس وممثليهم.)
اذا كنت بالفعل مقتنع بتلك الخدعة-أظن أننا تحدثنا فيها سابقا بشكل عابر-اذا كنت مقتنع بها و تتجاهل كل ما يقوله أبناء الغرب أنفسهم عن ذلك فسيكون من الصعب استكمال الحديث عن تلك النقطة.
جوابي
نعم انا اعتقد تماما بالنظام الديمقراطي الغربي وهو ليس خدعة،. بالتأكيد ليس مثاليا وينقده الغربيون أنفسهم ويطورونه كل يوم.قوته هي في قابليته للتطوير والإصلاح والتغيير بعكس النظم الثيوقراطية التي تدعي نزولها من السماء.
-----------------------------------
يجب التفريق بين المجتمعات التي يحمل معظمها أسماء اسلامية و بين الاسلام، و أعتقد أنك تعرف أن الحد الذي يقام علي الزاني و الزانية الغير متزوجين ليس أن يقتلها أخاها أو أباها.
جوابي
هذا كلام لم يعد مجديا. هذه المجتمعات إسلامية من 1400 سنة محكومة بقوانين إسلامية وبأخلاق إسلامية.وهي مزيج من الموروث القبلي الرعوي الذكوري والموروث البدائي الإسلامي.
حد الجلد يساوي عندي في قباحته ووحشيته وانتهاكه لكرامة الإنسان حد القتل.
-----------------------------------
النموذج الاسلامي غير مطبق في أي من البلاد التي يحمل أبنائها أسماء اسلامية فهي مجتمعات ممسوخة في طريقها الي الالحاد الكامل (أرجو ألا يزعجك صعود الاخوان المنسلخين أو السلفيين السذج الي برلمانات دول الفوضي الخلاقة هذه الأيام). و ان كان يمكن استبعاد ايران في ال30 عاما الأخيرة الا أن الأمور ستسير الي نفس المصير في العقود القادمة، فلا توجد دولة في العالم يمكنها الصمود أمام هذا الحصار الخانق الي ما لا نهاية.
جوابي
ليس هناك نموذج اسلامي.
انها خدعة اخترعتموها للتنصل من جرائم الإسلام السياسي ولتبرير تخلف وعجز وهمجية المجتمعات التي تسيطر عليها الايديولوجية الاسلاموية. من الصومال الى السودان الى ايران الى السعودية الى الخلافات الامويو والعباسية والعثمانية... كلها نماذج اسلامية... كلها.... النموذج الذي تخدعون به البسطاء هو حديث عن اساطير وجنة تخيلية اقامها السلف الصالح وتتناسون الصراع الدموي القاتل ولما يبلى قميص الرسول كما قالت السيدة عائشة وتتحدثون عن عدل عمر وتنسون عام الرمادة.
هذا ليس من الاسلام
الاسلام بريء من هذا
تشبه دعاية النازية عندما كانوا يبررون الجرائم بالقول
الفوهر لا يعرف بهذا.
بالنسبة لايران الملالي دار الشر والفساد والاعدامات، النموذج الذي تفخر باسلاميته، اطلب اليك ان تسال من يعيش تحت نيره.
بالنسبة لوصول الاسلام السياسي الى السلطة. نعم انا سعيد لانهم سيجرون مصر الى الخراب لا محالة وسيلفظهم الشعب الذي خدع بهم.

Fransy يقول...

-----------------------------------
تقدم الغرب و رفاهية بعض أبنائه يرجع الي استنزافه لموارد الدول الأخري و أرجو ان تكون تلك الفكرة واضحة.
جوابي
خداع
تخلفكم وفقركم وحروبكم وجهلكم كانت قبل ان تطأ قدم أي اوربي هذه البلاد.
حكم بني عثمان وقبلهم المماليك الاسلامي جعل من مصر مثلا واحدة من أجهل وافقر واذل بلاد الرض وكانت اول حضارة للبشرية. جدير بكم تذكر مطبعة نابليون بالخير. تذكر كيف كانت مصر عندما دخلها الغرب.
--------------------------------
بؤس العرب لا يرجع الي أنهم يطبقون الاسلام فهم لا يطبقون الاسلام، و انما يرجع لأن الأقوي يستنزفهم بشتي الطرق، بينما هم لا حول لهم و لا قوة.
خداع وتبرير والقاء اللوم على الاخر . ما هو الاسلام الذي لا يطبقون؟ انهم يطبقونه بدا من دخول الحمام الى التكاثر.
-----------------------------------
الشريعة الاسلامية تجد تبريرها بأنها أفضل من أي شريعة وضعية و ليس بأنها (مثل) الشرائع الوضعية، و لكن الخلط دائما عندما تضفي الصبغة الاسلامية علي مجتمعات هي في الحقيقة أبعد ما تكون عن ذلك لتقول في النهاية أن هذا هو الاسلام.
جوابي
هذا تكرار
تدعون ان هناك شريعة إسلامية تضمن الجنه على الارض ولكن لم ارها للحظة واحدة خلال 1400 سنة.انها ليست موجودة الا في أدبياتكم. اتحداك ان تحدثني عن هذه الشريعة التي تخرج عما هو بين السرة والركبة

-----------------------------------
مبحث الحرية هو مبحث جدلي، خصوصا عندما تضر حرية الفرد بالجماعة التي يعيش داخلها.
في حالة الفتاة الغربية يصبح الأمر محسوما بأنها سترضي في النهاية و (مرغمة) تحت الضغوط الاجتماعية و البيولوجية و النفسية و العاطفية الي أن ترضخ للسلوك الذي يتبعه القطيع هناك.
في حالة فتاة شرقية تريد خوض علاقة جنسية بدون زواج سيبقي سؤال لماذا لا تتزوج ممن تراه مناسبا لها، فالاسلام لا يمنعها من ذلك؟
جوابي
سفسطة
الغربية ليست مرغمة على شيء فيما يتعلق بحريتها الشخصية.
الشرقية المسلمة ليس لها أي حرية شخصية
انكار هذا عبر اللعب بالكلمات لا يليق بك.
-----------------------------------
أما عن الحديث عن أيهما أصلح لأي مجتمع: علاقات جنسية بلا ضوابط أو علاقات جنسية منضبطة، فأترك الأمر لك و أنت من قلت باختلاف الانسان عن الحيوان، و لا يخفي عليك ما يقوم به المراهقين في شواطيء و حدائق البلاد الحرة المتحررة، و عن الأمهات في سن ال14 التي تصرف الدول هناك علي أطفالهن حتي يكبر الأب البيولوجي ليتحمل النفقات ان استطاع، و لعلك تجد في الرابط التالي حالات أخري من عينة أب بيولوجي يريد زيارة ابنه البيولوجي من امرأة فاضلة متزوجة كان قد عاشرها و هي متزوجة من آخر و أنجبت هذا الطفل.
http://answers.uslegal.com/paternity/
جوابي
مرة اخري الخلط بين
الحرية الجنسية وبين الاباحية والانحلال والحديث عن الحيوانية وكان هذه الامور لا تحدث عندكم!!!!!
-----------------------------------
أعتقد الآن أننا انتقلنا الي موضوع الزواج و الأسرة قبل أن ننهي موضوع الشذوذ، و لعل ذلك لكونهما مرتبطين بشكل ما في عدة نقاط: انتكاسة السلوك الجنسي الانساني الي المرحلة الحيوانية و تشجيع تلك الانتكاسة.
جوابي
السلوك الجنسي للفرد الغربي ليس به من الحيوانية من شيء
انه قائم على حرية الاختيار للشؤيك وعلى حرية الممارسة .
خيار وحرية قائميين على الحب غالبا او الرغبة احيانا ولكن على الصدق في كل الاحوال.
السلوك الحيواني هو سلوك الاسلاموي من تحرش واغتصاب وتعدد زوجات وثقافة الذكر المسيطر في القطيع وذبح الاخوات وكل القرف الذي تزخر به مجتمعات الكبت والنفاق والحرمان الجنسي.
دمت بخير وسلام

غير معرف يقول...

السيد فرنسي:
لم أري في كل الكلام أعلاه الا انسحاقا تاما أمام الحضارة الغربية الحالية و تبرير ما لا يبرر بهجوم غير محايد علي كل ما هو عربي و اسلامي-قد يعزي الي أسباب عديدة لابد و أنك أدري بها.
-----------------------------------
مرة أخري أؤكد لك أن الاسلام في انحسار منذ عدة قرون-و لهذا عدة أسباب ليس مجال مناقشتها الآن-و هذا لا يجعلني أتوقف عن النظرة المحايدة لجوهر الاسلام الذي لا يتبعه غالبية من يمتلكون أسماء اسلامية و بين جوهر الحضارة الغربية المادية الحالية، و مرة أخري أراك تربط الاسلام (كدين) بما يحدث في مجتمعات ممسوخة الهوية.
لا يمكن مهاجمة الاسلام (كدين) لمجرد أن معظم من يمتلكون أسماء اسلامية اليوم متخلفين و ضعفاء، ثم أرجع ذلك الي كونهم يتبعون هذا الدين.
-----------------------------------
كنت سأرد عليك ردا مفصلا أدحض به كل كلمة كتبتها أنت هنا، و هذا سيحتاج لوقت طويل، و في النهاية أعرف أن الأمر سيصل الي أن يتهم كل منا الآخر بالمرواغة و الخداع، و يصبح الأمر في النهاية مجرد ترديد شعارات جوفاء.
مثال: ستقول أنت الاسلام دين تحرش و اغتصاب و ذبح أخوات، و أرد أنا بأن الاسلام بريء من ذلك، ثم تكرر انت كلامك فأكرر انا كلامي.
حقيقة لا أريد أن يصل المر الي هذا الحد، غير أنني حقا أندهش من لهجتك الهجومية العدائية غير المحايدة ضد الاسلام (كدين) في تعليقك الأخير.
-----------------------------------
فقط سأوضح لك بمثال بسيط كيف يمكنني الرد العلمي المحايد علي كلامك عن اتهام الاسلام و العرب بالتخلف علي مدي 1400 عام.
Later as the Muslim world became the center of scientific knowledge, Byzantine scientists such as Gregory Choniades translated Arabic texts on Islamic astronomy, mathematics and science into Medieval Greek, including the works of Ja'far ibn Muhammad Abu Ma'shar al-Balkhi, Ibn Yunus, al-Khazini (a Muslim scientist of Byzantine Greek descent),[1] Muhammad ibn Mūsā al-Khwārizmī[2] and Nasīr al-Dīn al-Tūsī among others.
-----------------------------------
1- 18.^ Pingree David (1964). "Gregory Chioniades and Palaeologan Astronomy". Dumbarton Oaks Papers 18: 135–60.

2- ^ King, David A. (March 1991). "Reviews: The Astronomical Works of Gregory Chioniades, Volume I: The Zij al- Ala'i by Gregory Chioniades, David Pingree; An Eleventh-Century Manual of Arabo-Byzantine Astronomy by Alexander Jones". Isis 82 (1): 116–8. doi:10.1086/355661
-----------------------------------
تري ماذا كان سيكون موقفك تجاه الاسلام (كدين) اذا كنت تعيش في هذا العصر حيث التخلف العلمي و الجهل في عصور الظلام لدي الغربيين، في مقابل الرقي العلمي لحضارة المسلمين العرب المزدهرة في ذلك الوقت؟
-----------------------------------
المثال أعلاه هو لتفنيد نقطة واحدة فقط من كلامك و لدي أمثلة أخري كثيرة لتفنيد نفس النقطة.
-----------------------------------
مسلم مصري

Fransy يقول...

حقيقة لا أريد أن يصل المر الي هذا الحد، غير أنني حقا أندهش من لهجتك الهجومية العدائية غير المحايدة ضد الاسلام (كدين) في تعليقك الأخير
+++++++++++++++++
سيدي مسلم مصري
ليس عندي اي عداء لأي دين.
تستوى عندي كلها في الاعتبار وحق معتنقيها في الاحترام والتقدير.
لا يحق لمن لا يكون كذلك ان يدعي العلمانية.
انا لا اعرف البراء والولاء لا في الاديان ولا في الافكار ولا في طرق العيش والثقافات.
ولكن
عندما يقوم دعادة دين ما باختزاله الى حزب سياسي وبرنامج حكم ويدعون قدسية مقولاته وازليتها مقابل تسفيه عقائد وافكار وثقافات واخلاق الاخر المختلف ، اقول عند ذلك لا املك الا أن ارد بصراحة ووضوع وبلا اي عدائية على تللك الادعاءات.
++++++++++++++++++
حول النقطة الاخيرة
عد الى ما قاله "السلف الصالح" عن العلماء والفلاسفة والمفكرين الذين تفخر بهم الادبيات الاسلامية اليوم دون ان تقرأ لهم -لا اعنيك انت- .
ليست الدولة الدينية الاسلامية هي التي سمحت لمثل هؤلاء بالمساهمة الحضارية.الدولة الدينية هي من كفرتهم وصلبتهم وجلدتهم ونفتهم...
دمت بخير وسلام.

غير معرف يقول...

السيد فرنسي:
موضوع الاخوان و السلفيين و خطاياهم هو أمر لا أختلف معك فيه، و في النهاية أنا قد وضحت رأي فيه بشكل عابر هنا من قبل، ما فعلوه و يفعلوه انما هو يدعم اسراع الخطي نحو استكمال انحسار الاسلام كدين في العقود القليلة القادمة. و للأسف فعندما ستلفظهم شعوبهم سيلفظون الدين لأن بسطاء العقول يعتقدون أن الاخوان و السلفيين هم الدين، و عندما سيرسبون في الاختبار الذين تصدوا له بجهلهم سوف يتخلي هؤلاء العامة عن الدين أكثر و أكثر، و بعد سنوات ستجد الصريحة الصريحة للالحاد شيء طبيعي في تلك المجتمعات.
-----------------------------------
علي حد علمي لا أعرف عن أحد العلماء التجريبين من المسلمين تم صلبه لاشتغاله بالعلم التجريبي.
قد يكون لبعضهم آراء فلسفية أو انحرافات عقائدية تم عقابه عليها و ليس علي عمله بالعلم التجريبي و قد تكون خلافات سياسية مع الحكام كما في حالة ابن رشد (لم تكن خلافات دينية)، عموما الدولة الاسلامية هي من سمحت للمسلمين و لغير المسلمين بالعمل تحت لواء الدولة الاسلامية و حكم الاسلام الذي لولاه لما توحد العرب و وصلوا الي ما كانوا عليه في ذلك الوقت، و عندما تخلوا عنه و انصرفوا الي شهواتهم وصلوا الي الحضيض كما هو حادث الآن و منذ قرون عديدة.
-----------------------------------
القول بأن علماء العرب في فترة ازدهار الاسلام كان معظمهم ملحدين هو قول غير منضبط و لا أخذ برأي أحد سواء سلفي أو ملحد يتهمهم بذلك دون أن يأت لي بدليل من كتبهم يؤكد كلامه. و لأضرب أمثلة موجزة-للاختصار- لتأكيد عكس ما يقال:
كيف يمكن اعتبار الفارابي ملحد عندما يقول في كتابه (آراء المدينة الفاضلة):
والسعادة تكون عندما تسيطر النفس العاقلة (وفضيلتها الحكمة) على النفس الغضبية (وفضيلتها الشجاعة) والنفس الشهوانية (وفضيلتها العفة) فيصل الإنسان للسعادة. أما المدينة الجاهلة فهي عكس المدينة الفاضلة، يطلب أهلها السعادة الآتية من النفس الغضبية والشهوانية، والمدينة الفاسقة هي التي عرف أهلها المبادئ الصحيحة وتخيلوا السعادة على حقيقتها ولكن أفعالهم مناقضة لذلك، والمدينة المبدلة: أيضا مضادة للمدينة الفاضلة ويكون السلوك فيها فاضل ثم يتبدل، والمدينة الضّآلة التي يعتقد أهلها في الله والعقل الفعال آراء فاسدة واستعمل رئيسها التمويه والمخادعة والغرور ويصّور الله والعقل الفعال تصوير خاطئ وكانت سياسته خداع وتمويه.... سمات مميزة لأهل المدينة الفاضلة هي معرفة السبب الأول وصفاته (أي الله) معرفة العقول والأفلاك معرفة الأجرام السماوية معرفة الأجسام الطبيعية معرفة الإنسان يعرفون السعادة ويمارسونها أي معرفتهم كاملة بالوجود وبكل الموجودات وعلى رأس المدينة الفاضلة... مثلما للوجود رئيس هو الله وللإنسان رئيس هو القلب.)
أين هذا من كلام الملحدين الماديين المعاصرين؟!
كيف يمكن اعتبار ابن الهيثم ملحدا و هو يقول في أحدي مخطوطاته:
(مما قاله الشيخ الجليل، فمن الواضح أنه يعتقد في كل ما يقول بطليموس، دون الاعتماد على إثبات أو دليل، ولكن عن طريق التقليد الخالص. وهو ما لا يجوز إلا في إتباع سنن الأنبياء عليهم السلام، لا مع المختصين بالرياضيات.)
(سعيت دومًا نحو المعرفة والحقيقة، وآمنت بأني لكي أتقرب إلى الله، ليس هناك طريقة أفضل من ذلك من البحث عن المعرفة والحقيقة.)
و ماذا عن الزهراوي و الجزري وغيرهم الذين لم يتطرقوا الي الجدل حول الأمور العقائدية و كرسوا أوقاتهم طلبا للعلم التجريبي هل كفرهم أحد بسبب انشغالهم بالعلم التجريبي؟ الي ابن النفيس و غيره العشرات من الذين جمعوا بين العلم التجريبي و العلم الديني و التقي و الورع، هل كانوا ملحدين؟
-----------------------------------
حتي الذين اشتهروا بالالحاد الصريح في الدولة الاسلامية-و لم يكونوا من العلماء التجريبيين-كانوا يتراجعون عن ذلك عند استتابتهم (خوفا أو نفاقا أو توبة الي الله)-راجع موقف الخليفة المتوكل مع الراوندي-
-----------------------------------
الخلفاء كان منهم الصالح و كان منهم العابث و كان منهم الكافر و كانت تقوم الثورات ضد الخليفة الذي يصدر منه كفرا صريحا.
-----------------------------------مسلم مصري

غير معرف يقول...

السيد بصيص

ما رأيك في القانون رقم ( 36 ) لسنة 2007 بتعديل المادة ( 198 ) من القانون رقم ( 16 ) لسنة 1960 بإصدار قانون الجزاء ( 36 / 2007 )
00 نص القانون - نص القانون (1-2)
المادة 1
يستبدل بنص المادة ( 198 ) من القانون رقم ( 16 ) لسنة 1960 المشار إليه - النص التالي:

(( من أتى إشارة أو فعلا مخلا بالحياء في مكان عام بحيث يراه أو يسمعه من كان في مكان عام أو تشبه بالجنس الآخر بأي صورة من الصور، يعاقب بالحبس مدة لا تجاوز سنة واحدة وبغرامة لا تجاوز ألف دينار أو بإحدى هاتين العقوبتين )).

بصيص يقول...

الأخ/ت الكريم/ة غير معرف/ة (التعليق 39) ،،

لست خبير قانوني، إنما يبدو لي أن هذا القانون مبهم ومطاط. ماهو تعريف إشارة أو فعل مخل بالحياء؟ وكيف للسلطة التمييز مابين الفعل المخل والغير مخل بالحياء، على مزاج الشرطي يعني؟

ونفس التساؤل ينطبق على "التشبه بالجنس الآخر"! هل إرتداء البنت للكرفته مثلاً تعتبر تشبه بالرجل يحاسبها عليها القانون؟ إذاً تطبيق السنة النبوية بإستخدام الرجل للكحلة في عينه تشبه بالجنس الآخر أيضاً يجب أن يعاقب عليه القانون

يظهر أن القانون سيء يحتاج إلى تعديل.

مع خالص تحياتي